Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 25 نيسان 2018   الساعة 06:41:11
وزارة الدفاع الروسية : وسائل الدفاع الجوي التابعة لقاعدة حميميم الروسية أسقطت أهدافاً جوية صغيرة الحجم مجهولة الهوية دون وقوع إصابات أو أضرار مادية  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.
سقط القناع والعدوان فشل .. سورية تتحضر لمرحلة ما بعد العدوان .. بقلم مي حميدوش Dampress وحدات الاقتحام تقضي على مجموعة من الإرهابيين الفارين في الحجر الأسود Dampress الزوجة أم الاختراع.. صيني يبتكر الروبوت الطباخ Dampress الرئيس الأسد والسيدة أسماء يستقبلان مجموعة من ممثلي المجتمع الأهلي من الطائفة الأرمنية Dampress إسقاط أهداف جوية صغيرة مجهولة قرب قاعدة حميميم .. فمن أين جاءت ؟ Dampress موسكو قلقة من رفض الغرب مساعدة المناطق الواقعة تحت سيطرة الحكومة السورية Dampress الدكتورة ريم عبد الغني في محاضرة بعنوان : حلم مقدسي في الجامعة Dampress مؤتمر نقابة المهندسين : جيشنا كللها بالغار والمهندسون يبدأون الإعمار Dampress هل يتفوق أحدث هواتف Xiaomi على منافسيه ؟ Dampress متى تصبح أكياس البلاستيك خطرا على البشرية ؟ Dampress وقفة لأبناء الجالية السورية في سان باولو استنكاراً للعدوان الثلاثي Dampress وزير السياحة يستقبل سفير جمهورية جنوب افريقيا بدمشق Dampress الاتحاد الأوروبي: سورية ليست لعبة سياسية وللشعب السوري الحق في تقرير مصيره Dampress حكم مثير للجدل يدير الكلاسيكو الاسباني Dampress الإعلان عن أسماء المقبولين في المنح الدراسية المقدمة من روسيا الاتحادية Dampress المهندس خميس يناقش مع المعنيين المسودة الأولية للإطار الوطني للتخطيط الاقليمي Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الساحل المضَّمد يطلق رد القضاء بعرضه الأول
دام برس : دام برس | الساحل المضَّمد يطلق رد القضاء بعرضه الأول

دام برس - غزل الموسى – اللاذقية :
يومان فقط لم يكونا كافيين للتأكد من وقف نزيف الدموع في ريف اللاذقية وتحديداً جبلة التي كان لها موعد آخر دامٍ مع السماء، يوم الخميس 5 كانون الثاني/ يناير، ولكن الحياة لطالما اعتادت ان تغلب الموت في كل بقعة من سوريا، والمهمة الأصعب هي أن تضع نظيراً واقعياً لهذا النزال، الذي جسده فيلم رد القضاء ( حصار سجن حلب المركزي) حيث افتتح عرضه الجماهيري الأول في المركز الثقافي في اللاذقية يوم الأحد 8 كانون الثاني/يناير، النص الذي روى ظمأ سنتين وثمانية أشهر من الحصار المرير داخل سجن حلب وأنبت منها حكاية واقعية ليضعها أمام الأنظار العالمية.
بين عدسة المخرج نجدة اسماعيل أنزور وقلم ديانا كمال الدين خُلقت المشاهد التي حاولت أن تضع مرآة أمام المعارك والتضحيات التي قدمها الجيش العربي السوري، والتي أخذت وزارة الثقافة على عاتقها أن تقدم الدعم لهذا النوع من الأفلام الموثقة للحرب الدائرة، حيث وضح الأستاذ مجد صارم مدير ثقافة اللاذقية لدام برس أن عملية دعم السينما مطلوبة في الوقت الراهن و خاصة أن اللاذقية تفتقر لصالات السينما الأمر الذي ألقى الحمل على المراكز الثقافية في عرض هذه الأفلام، وأضاف أن هذا النوع من العروض التي توثق الأحداث الجارية يحظى بدعم من وزارة الثقافة كونه يوثق المرحلة الصعبة التي تمر بها سورية و لأهمية تسليط الضوء على التضحيات التي يقدمها الجيش العربي السوري في حربه ضد الإرهاب.
حظي الافتتاح بحضور عدد من المشاركين في الفيلم من ممثلين و قائمين على العمل، الذين أكدوا من الناحية الفنية أن تجسيد الشخصيات الواقعية يحتاج لمجهود ودقة كبيرين الأمر الذي نوه له الممثل ناصر مرقبي في حديثه لدام برس وأضاف أنه كان من المؤلم في بعض الأحيان أن ترى هذه القصص التي حملت من المأساة نصيباً كبيرا ومن جهة أخرى لم تبخل بالتضحية والتخلي عن كل شيء في سبيل الهم الأكبر وهو الدفاع عن أرض سورية، وضمن إطار الحديث عن المجهود الذي قدمه الممثلين عرف الممثل عامر علي لدام برس عن دوره الذي حمل شخصية الطبيب جمال داخل السجن أثناء الحصار وقال: إن هذا النوع من الشخصيات تطلب مني مجهود مضاعف كونه حمل في البداية كل تفاصيل الطبيب الذي يعمل في المشافي الميدانية بالإضافة إلى نقل صورة حقيقية للدكتور جمال الذي كان ضمن السجن، ما جعلني أحلل شخصيته الإنسانية و أي قوة تلك التي امتلكها حتى استطاع أن يقدم واجبه.
و أضاف للعرض لفتة من القوة حضور عدد من أبطال سجن حلب المركزي الذين كانوا شهود عيان على الملحمة التي جرت في حلب حيث أشار أحد أبطال السجن لدام برس أنه من المهم الإضاءة على الأحداث التي جرت في سجن حلب المركزي وأن الأبطال الذين دافعوا عن السجن يستحقون أن يذكروا للتاريخ، مضيفاً: "إن سجن حلب المركزي اختصر المجتمع السوري فالأشخاص الذين تواجدوا هناك كانوا من أغلب المحافظات السورية ومن مختلف الطوائف و المعتقدات فقد لخصت هذه الملحمة حكاية طويلة يصعب سردها".
اختلفت ردود الأفعال بعد نهاية العرض، فقد أُلحق ختام الفلم بنقد حول بعض التفاصيل التي لم تذكر أو التي بالغ النص في سردها، في حين اجتمع معظم الحضور على فكرة الفيلم في توثيقه لهذا الحصار وتخليده لأسماء دافعت حتى الرمق الأخير عن السجن الذي لخص في سنتين من الحصار معاناة سنوات الحرب التي مرت سوريا.
 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz