Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 21 تموز 2018   الساعة 21:29:00
وزارة الدفاع الروسية : قواتنا المنتشرة في قاعدة حميميم دمرت طائرة عسكرية مسيرة أطلقت باتجاه المطار من منطقة سيطرة مسلحين في محافظة اللاذقية السورية  Dampress  وزارة الدفاع الروسية: المسلحون يواصلون إطلاق الطائرات المسيرة قرب قاعدة حميميم الجوية في سورية  Dampress  كينيا : الحكم بالإعدام على ملكة الجمال وورث كاماندي بعد إدانتها بقتل صديقها بـ 25 طعنة بسكين  Dampress  وزارة التعليم : تحديد يوم السبت الموافق لـ 8 - 9 - 2018 موعداً لامتحان طب الأسنان الموحد لطلاب الجامعات السورية الحكومية والخاصة والجامعات غير السورية  Dampress  القنيطرة : بدء الإجراءات لإخراج الدفعة الثانية من الإرهابيين الرافضين للتسوية مع عائلاتهم من قرية أم باطنة في ريف القنيطرة إلى شمال سورية  Dampress 
دام برس : http://www.shufimafi.com/
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الحل السياسي بين الحسم العسكري والمصالحة الوطنية .. بقلم : الدكتورة مي حميدوش
دام برس : دام برس | الحل السياسي بين الحسم العسكري والمصالحة الوطنية .. بقلم : الدكتورة مي حميدوش

دام برس :
مابين الدفاع المنظم والهجوم المتعدد الجبهات ، تستمر وحدات الجيش العربي السوري مدعومة بالقوى الحليفة بالتقدم على أكثر من جبهة وعلى امتداد المساحة الجغرافية للجمهورية العربية السورية.
لقد تحولت المعركة من حرب ضد المنظمات الإرهابية المسلحة في الداخل السوري إلى حرب ذات بعد إقليمي.
تقدم باتجاه الحدود السورية - العراقية ، ومعركة مشتركة مع الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي ، والهدف القضاء على تواجد المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم داعش ، إضافة لمنع أي تواجد للقوات الأمريكية في تلك المنطقة والتصريحات الأمريكية حول تفكيك القاعدة في منطقة التنف شاهد على فشل المشروع الأمريكي.
انتقالاً إلى المنطقة الشرقية حيث تتقدم وحدات الجيش العربي السوري على محورين.
الأول بهدف فك الحصار عن مدينة دير الزور والثاني تحرير مدينة الرقة وبالتالي إفشال مشروع التقسيم وتصريحات الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية السورية حول المزحة الكردية بإقامة انتخابات تهدف إلى تقسيم سورية تثبت بأن مشروع التقسيم ساقط لا محالة.
وإلى المنطقة الجنوبية حيث اعلنت سورية اسقاط المشروع الصهيوني عبر اتفاق تخفيض التوتر وبعيداً عن أي تواجد لقوات أمريكية.
وعلى الحدود السورية - اللبنانية معركة مشتركة مع المقاومة والجيش اللبناني لإنهاء وجود تنظيم داعش الإرهابي بعد نجاح عملية تطهير المنطقة من تواجد تنظيم جبهة النصرة الإرهابي.
كما علينا أن نوضح بأن المدن الكبيرة باتت آمنة وبعيدة عن أي تهديد إرهابي من قبل المنظمات الخاضعة لقرار الدول المتآمرة على سورية.
المراقبون للملف الميداني يؤكدون بأن الوضع الميداني في سورية بات أكثر وضوحاً وأقرب إلى الحسم ولمن يتحدث عن تجميع الفصائل الإرهابية في إدلب نقول بأن معركة إدلب لن تكون أصعب من تطهير البادية السورية من حيث صعوبة المناخ والتضاريس.
أما بالنسبة لمناطق تخفيض التوتر فملف المصالحة الوطنية حاضر بقوة مع وجود مبادرات أهلية جادة لإنهاء التوتر في تلك المناطق وتسوية أوضاع من حملوا السلاح في وجه الشرعية الدستورية.
كل ذلك لابد أن يترك أثره على المفاوضات السياسية خاصة بعد التصريحات الأخيرة للدول المتورطة بسفك الدم السوري .

وللحديث بقية .

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2017-08-12 19:34:26   الى..الرقاوي......والسبب
السوري بسيط بطبيعته ..الى ان يفقد الثقة... وقد فقدها بنفاق العروبية-وكيف لا--... مصر... وحتى الفلسطينيين--. افتقاد البديل الطبيعي....أي سوريا أولا.... تذكر ان ولاية غازي عنتاب الإرهابية بتركيا حاليا كانت يوما ما تابعة لحلب................................تحيا سوريا
هانيبعل  
  2017-08-11 06:00:00   معارضة الرياض ارهابية
من خلال متابعتي لتصريحات مرتزقة معارضة الرياض للذين يتسكعون في عواصم ومدن التأمر فانهم لازالا يرددون نفس الأسطوانة القديمة دون ان ينظروا الى المتغيرات على الارض التي يحققها ابطال الجيش العربي السوري وحلفاؤه والى المتغيرات على المستويين الإقليمي والدولي حيال العدوان الذي تتعرض له سوريا . يوماً بعد يوم يتأكد للمتابع ان معارضة الرياض هي جزءً من داعش والنصرة لانها تحمل نفس طروحاتها لذلك يجب على الدولة السورية والمجتمع الدولي ان يعاملها نفس معاملة التنظيمات الاٍرهابية وأي لقاء معها هو خطء استراتيجي ودعم للارهاب . اخيراً وليس آخراً اقول ل احمد رمضان وصبرا وماخوس وحجاب والأسمر والمالح وفرح ومرح وتقي وجعارة والحمد ورحال واخرين ستبقون اذلاء وعملاء صغار حتى نهاية العمر ، اما الاخرين من الذين يلبسون اللباس العسكري للجيش السوري الجالسين مع الخونة والعملاء في قاعات الخيانة في عواصم التأمر ، لقد خنتم شرفكم العسكري لقاء حفنات الدولارات والريالات والليرات التركية فالمطلوب منكم ان تنزعوا بدلاتكم العسكرية بعدما ارتديتم ثياب الخيانة والذل والعمالة ولا مكان لكم بعد اليوم في ارض سوريا الصامدة المنتصرة .
الغربي  
  2017-08-09 16:21:40   الحل
الجيش السوري يحققالنصر العسكري ... و لكن عقيدة النقاب و الحجاب و الحوريات و السبي و الزواج بالثلاثة اعوام للفتاة تنتصر في المجتمع ...فكل سورية تشبه تورا بورا اجتماعياً و لم نعد نسمع اغاني طرب بل الكل يستمع لحديث قلان شيخ وهابي او غير وهابي و .....
ابو بكر الرقاوي  
  2017-08-09 12:49:21   لا تشرب من البير وترمي فيه ..حجر
يمكن يعوزك هالزمان.....وتورده....................تحيا سوريا
هانيبعل  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz