Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 22 تشرين ثاني 2017   الساعة 08:46:17
مجلس الشعب السوري يقر القانون المتعلق بإعفاء مالكي العقارات المتضررة في الأزمة السورية من رسوم ورخص البناء والرسوم المضافة إليها عند قيامهم بإصلاح أو ترميم عقاراتهم  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.
الجامعة العربية جسد مسكون بروح شياطين Dampress بالصوت والصورة .. مقتطفات من زيارة الرئيس الأسد إلى سوتشي في روسيا ولقائه بالرئيس بوتين Dampress ليلة من ليالي ألف ليلة وليلة Dampress متابعة العمل بالمشاريع التي تم طرحها خلال معرض ريفنا بركة Dampress فيصل سرور لدام برس : سوق خاص لمكاتب السيارات خارج دمشق بداية العام Dampress ما هي رسالة محور المقاومة إلى محور الاعتلال والإرهاب .. بقلم الدكتورة مي حميدوش Dampress هل يحتاج العالم العربي التعقل أم الجنون ؟ Dampress المعهد التقاني للفنون التطبيقية .. واقع مزرٍ وإهمال يزيد الاستقطاب بين الطلاب والإدارة Dampress الكرملين: دور الأسد في مستقبل سورية يخص السوريين فقط Dampress إنهاء خدمة المتخلفين عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية من الجهات العامة Dampress قرار بعدم تعميم مذكرات البحث على الاسم الثنائي .. وتحويل سماسرة الأحوال المدنية إلى القضاء Dampress الرجعية العربية والأمن القومى المفقود .. بقلم : الدكتور محمد سيد احمد Dampress الرجعية العربية والأمن القومى المفقود !! .. بقلم الدكتور محمد سيد أحمد Dampress بوتين: القوات السورية تسيطر على أكثر من 98% من أراضي البلاد Dampress هدية من الأسد لبوتين Dampress 
دام برس : https://www.facebook.com/icsycom
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
على أبواب جنيف .. سورية ستبقى منتصرة .. بقلم مي حميدوش
دام برس : دام برس | على أبواب جنيف .. سورية ستبقى منتصرة .. بقلم مي حميدوش

دام برس :

قد تضارب مصالح الدول على ملفات معينة فيما تتطابق بعض المصالح على ملفات أخرى ومابين التضارب والتوافق ترسم الدول سياساتها الخارجية والداخلية ومابين سياسة القطبين والقطب الواحد إلى تعدد الأقطاب وعلى الرغم من اختلاف المصطلحات إلا أن هناك دعامات رئيسية لرسم تلك السياسات.

بعيداً عن الفلسفة السياسية ننتقل إلى انعكاسات تلك السياسات على الجمهورية العربية السورية بما تمثله من نقطة ربط بين الشرق والغرب لقد تحدث الكثير من المحللين السياسيين وعلى امتداد سنوات الحرب على سورية إلا أن ما يجري اليوم على الساحة الإقليمية والدولية يوضح بأن الملف السوري يمضي نحو انفراج على مراحل.

بداية استمرار وقف العمليات القتالية باستثناء تنظيم داعش الإرهابي وجبهة النصرة الإرهابية وبعض التنظيمات الرافضة للعملية السياسية انتقالا إلى حكومة وطنية موسعة تضم أطياف المجتمع السوري وهنا لابد لنا من التوضيح بأن من سيكون ممثلاً في الحكومة لن يكون من المتورطين بحمل السلاح فلا مكان لإرهابيي الحر في حكومة وطنية إلا عبر عملية مصالحة وطنية ومن ثم يتم العمل على مشروع دستور وانتخابات نيابية ومن خلال تلك المراحل يكون الحل السياسي بات واضح المعالم.

وهنا علينا أن نوضح أيضاً بأن رغم ما ذكرناه سابقاً من خلاصة للتحليلات السياسية إلا أن هناك مجموعة من الثوابت الوطنية من غير المسموح المساس بها.

السيادة السورية ومقام الرئاسة والجيش العربي السوري هم الضمانة اليوم لأي مشروع حل سياسي وكل ذلك بإرادة من الشعب السوري.

كما علينا أن ننوه إلى مسألة في غاية الأهمية تتمثل بمسألة المناطق الآمنة أو مناطق الحكم الذاتي إلى ما هنالك من تسميات إن تلك المشاريع سقطت على امتداد السنوات الخمس السابقة وستبقى ساقطة ولنذكر سابقاً أن الإدارة في واشنطن طرحت تلك المسألة بالتزامن مع ما سمي بزلزال دمشق وعاصفة الشمال وعلى الرغم من تلك الحالة الميدانية إلا أن الإرادة السورية كسرت تلك المشاريع وبالتالي فلن تشهد هذه المشاريع النجاح.

وفي الختام نقول بأن التحالف السوري - الروسي - الايراني إضافة للتحالف مع المقاومة في حزب الله باق ولن تغيره مصالح وسياسات الدول ومن يراهن على ذلك فقد فشل مجدداً.

اليوم ونحن على أبواب جنيف نجدد القول بأنه لا صوت فوق صوت الشعب السوري الداعم لجيشه وقيادته وسيادة بلده.

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2017-02-10 13:29:54   هيئة العملاء
منصة اومعارضة الرياض بسبب فقدانها لشرعيتها وتناحر أعضائها على من يمثلها دخل على الخط اسيادها الغير سوريين وبدءوا يملون عليها أجنداتهم من خلال اجتماعاتهم المتواصلة في الرياض ويسعى اسيادها ان يفرضوها على المنصات الاخرى في مؤتمر جنيف القادم من اجل إفشاله وللعلم هذا اخر مسمار في نعش ما يسمى بالهيئة العليا للمفاوضات التي أصبحت من الماضي لأنهم مرتزقة قبل ان يكونوا معارضة بعدما اقتنع من يؤيدها ان اغلب اعضاء الهيئة عملاء لاعداء سوريا .
الفارس  
  2017-02-08 14:00:00   ذهبت دمشق بالمكارم والعلا.....
والغدر عشعش في لحى البعران......................تحيا سوريا
هانيبعل  
  2017-02-06 16:43:54   سوريا المنتصرة
تحية لسوريا صباحاً ومساء لقائدها وشعبها وجيشها وحلفائها الاوفياء وهم يدافعون عن الوطن ضد أقذر مؤامرة يشهدها العصر الحديث اما خونة سوريا ومرتزقتهم ومن يقف وراءهم من خونة الامة فهم في النفس الأخير . rعاشت سوريا وقائدها وكل الحب لحلفائها .
الفارس  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2017
Powered by Ten-neT.biz