Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 24 حزيران 2017   الساعة 23:18:23
دام برس : يوم غد الأحد هو أول أيام عيد الفطر السعيد في سورية .. وتهنئة خاصة من مؤسسة دام برس الإعلامية - المركز الدولي للتدريب وتنمية المهارات الإعلامية بقدوم العيد وكل عام والجميع بألف خير  Dampress  طرطوس : قيادة شرطة محافظة طرطوس تقوم بإزالة الحواجز أمام فرعي الأمن الجنائي والمرور وأمام منزل قائد الشرطة في المحافظة  Dampress  وكالات : أجمع الفلكيون في مختلف الدول العربية والإسلامية على أن أول أيام عيد الفطر سيكون غدا الأحد  Dampress  مصادر : تنظيم داعش الإرهابي نشر تعميماً مفاجئاً في أغلب مساجد تلعفر غرب محافظة نينوى العراقية يدعو فيه عناصره لترقب بيان مهم بشأن البغدادي  Dampress  القضاء على معظم أفراد مجموعة إرهابية حاولت التسلل من اتجاه البترة إلى الضمير بريف دمشق الشرقي  Dampress 
دام برس : http://shamrose.net/
بيان مرتقب عن مصير البغدادي Dampress فجر الكبرى .. زلزال أسقط قناع واشنطن والمعركة مستمرة حتى النصر .. بقلم : الدكتورة مي حميدوش Dampress لا للرصاص العشوائي ... ويوم فرح لأطفال مركز أزاهير الفرح بالسلمية Dampress استشهاد شخصين وإصابة 9 آخرين في حي الكاشف Dampress واشنطن ترسل بعثة من 7 أفراد فقط لمساعدة السوريين Dampress غداً الأحد أول أيام عيد الفطر السعيد Dampress إخلاء سبيل 672 موقوفاً في عدد من المحافظات Dampress فتح باب التسجيل المباشر للشواغر من مقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العليا Dampress أدولف هتلر يظهر في الأرجنتين Dampress أنقرة تكشف عن خريطة التواجد الأجنبي المستقبلي بسورية Dampress منتخب سورية الأولمبي يواجه نظيره العماني Dampress نصرالله : النظام السعودي أضعف وأعجز وأجبن من أن يشن حرباً على إيران Dampress وزيرا السياحة والاقتصاد وهيئة الاستثمار يبحثون إطلاق ملتقى الاستثمار Dampress أجمل اللوحات والمنحوتات الفنية في ملتقى السلام والمحبة للنحت والتصوير Dampress الجيش العربي السوري عندما يقض مضاجع أمريكا ومن معها في الرقة Dampress الرئيس الأسد يتلقى برقيات التهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد Dampress 
دام برس : https://goo.gl/2ISfuf
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الالتفاف على دمشق بالتطبيع .. وحزب الله كقوة إقليمية
دام برس : دام برس | الالتفاف على دمشق بالتطبيع .. وحزب الله كقوة إقليمية

دام برس :

دمشق لم تسقط، وكل تلك النكايات - التوجهات التركية الخليجية - لترسيخ التطبيع مع الكيان الإسرائيلي كموقف سياسي في المنطقة لا تحمل في طياتها تأثيراً حقيقياً على الصراع، لذلك لا يمكن القول بأن تل أبيب تشاهد ما يحدث في سورية وهي تلف ساقاً على ساق، وتشعر بالاطمئنان.
صحيح أن نشر الفوضى والإرهاب في سورية ساهم إلى حد ما بتأمين "إسرائيل"، لكن ذلك لا يمكن تعاطيه كأمر بلا نهاية، إذ ما زال بحوزة دمشق محورية في القرار حول إدارة الصراع، ولولا ذلك لما ظهرت التوجهات السياسة لدى كل من أنقرة والرياض والدوحة مؤخراً، ومنذ الانكفاءات المتلاحقة على الجبهة السورية، لترسيخ التطبيع كحالة معلنة وغير مخفية بعد هذا الوقت.
لماذا السعي التطبيع في مثل هذه الأوقات؟ لا تسعى السعودية على أقل تقدير منفردة إلى هذا النوع من العلاقات، بل إن توجه الرياض العلني هذا جرى بعد استقطاب إسرائيلي بث على أكثر من جهة باتجاه كل من أنقرة والدوحة وأبو ظبي، لأن عواصم هذه الدول ليست على ما يرام سياسياً والتبدلات الدولية كانت ثقيلة بما لا يدعم مجالاً للشك، بأن ما هو مقبل لن يكون وفقاً لما كان مخططاً منذ بداية فوضى "الربيع العربي" وعليه فإن التمسك بعلاقات معلنة مع الكيان الصهيوني، ليست على غرار المرحلة السابقة التي كانت تجري تحت الطاولة، تمثل خليجياً معبر أمان للبقاء في دائرة الضوء.
بالنسبة لتل أبيب هناك مصلحة عميقة جداً لإعلان المستور لعقود من الزمن، فهي تواجه تحديات أكثر قسوة، فلا دمشق خسرت الحرب ولا هي ألقت بثوابتها بسبب سيول الفوضى الجارفة في المنطقة، وطالما أنها ما زالت على مواقفها فلن تنعم "إسرائيل" بما تريد، ولن تحقق طموحها بدولة يهودية بلا مشاكل مهما بلغت عمليات نقل السفارات إلى القدس المحتلة وحظيت بدول "شقيقة" على غرار تركيا والسعودية وقطر.
هناك أمر لا يقل أهمية، فطبيعة الكلام الروسي الأخير عن دور حزب الله في محاربة الإرهاب، والذي خرج لإسماع واشنطن، يعني ظهور حزب الله الخصم العنيد "لإسرائيل" أصبح راسخاً كقوة إقليمية لا يستهان بها ولا يمكن تحييدها أو تهميشها بعد هذا اليوم، أما دائرة القرار في تل أبيب فما زالت تشعر بهلع شديد بما يؤثر على نياتها كلما سمعت خطاباً لأمين عام الحزب، لتصبح هذه الظاهرة مثاراً للدراسة والملاحظة ليس في تل أبيب وحدها بل حول العالم.
وإذا كانت المقاومة فرضت نفسها كقوة إقليمية، ودمشق ما زالت تمثل ظهيراً قوياً لها، فإن تل أبيب اتجهت للتوطئة نحو إعلان علاقاتها السرية بدول الخليج بشكل قسري، ليس من باب الرد وأخذ الحذر وحسب، بل من باب إظهار صورة جماعية لها مع أشقائها، "إسرائيل" تعاني رعباً لم يسبق لها أن عانته وتوجه رسالة إلى أنها ليست وحدها في الشرق الأوسط، إنها رسالة غبية لكن تل أبيب مضطرة لها، طالما أن أيدي حلفائها في الشرق الأوسط في النار.

عاجل الاخبارية - ايفين دوبا

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.talasgroup.com/
دام برس : http://www.dampress.net/photo/vir/15857779_613215482197990_970135161_o.jpg
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2017
Powered by Ten-neT.biz