Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 23 أيار 2018   الساعة 13:54:32
رئيس إدارة العمليات العامة التابعة لهيئة الأركان الروسية : القوات الحكومية السورية أنهت تحرير جميع مناطق دمشق وريفها وتم إجلاء 28 ألفاً و 725 مسلحاً بناء على طلبهم إلى شمال سورية  Dampress  لبنان : إنتخاب ايلي فرزلي نائباً لرئيس مجلس النواب اللبناني بـ 81 صوتاً  Dampress  لبنان : انتخاب نبيه بري رئيساً لمجلس النواب اللبناني للمرة السادسة  Dampress  المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا: هناك من يعمل على تقويض عمل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية  Dampress  دمشق : انسحاب أو بقاء القوات الإيرانية أو حزب الله من سورية أمر غير مطروح للنقاش  Dampress 
دام برس : http://shufimafi.com/programs/galat-wa-olum/?utm_sourceDampress&amputm_campaignPFX
جزيرة مأهولة لم يولد عليها إنسان خلال 12 عاماً Dampress من القدس إلى دمشق .. محور المقاومة ينتفض .. بقلم مي حميدوش Dampress تاجر عراقي لدام برس : بعض التجار السوريين يصدّرون بضائع غير جيدة الأمر الذي يؤثر سلباً على سمعة البضاعة السورية Dampress إل جي إلكترونيكس تحصد 21 جائزة من جوائز مسابقة التصميم العالمية Red Dot لعام 2018 Dampress المقداد: بقاء أو انسحاب القوات الإيرانية أو حزب الله من سورية غير مطروح للنقاش Dampress دورة الطلة والاقناع‎ ‎‏ و التواصل لكبار المسؤولين ‏ Dampress مفتي حلب في حديث خاص لدام برس عن الكلمة الطيبة والغضب في شهر رمضان Dampress مفاجآت كأس العالم .. عندما يسقط المرشح الأول للقب Dampress مجلس الوزراء الأمني الإسرائيلي يجتمع في غرفة محصنة تحت الأرض Dampress التعليم تدعو الطلاب المرشحين للمنح الدراسية الروسية إلى التقدم لاختبار يجريه الجانب الروسي Dampress بعد إسقاط F-16 في سورية .. إسرائيل تستخدم الشبح F-35 في عملياتها العسكرية Dampress بعد ما حدث في القدس .. حزب الله وحماس أملُ العرب والمسلمين Dampress إعلامي فلسطيني : ضم هضبة الجولان لإسرائيل من بنود صفقة القرن Dampress السياحة تطرح مواقع جديدة للاستثمار .. ورسو مواقع لتجار وشركات Dampress  Dampress البدء باستلام محصول القمح في جميع المحافظات Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الالتفاف على دمشق بالتطبيع .. وحزب الله كقوة إقليمية
دام برس : دام برس | الالتفاف على دمشق بالتطبيع .. وحزب الله كقوة إقليمية

دام برس :

دمشق لم تسقط، وكل تلك النكايات - التوجهات التركية الخليجية - لترسيخ التطبيع مع الكيان الإسرائيلي كموقف سياسي في المنطقة لا تحمل في طياتها تأثيراً حقيقياً على الصراع، لذلك لا يمكن القول بأن تل أبيب تشاهد ما يحدث في سورية وهي تلف ساقاً على ساق، وتشعر بالاطمئنان.
صحيح أن نشر الفوضى والإرهاب في سورية ساهم إلى حد ما بتأمين "إسرائيل"، لكن ذلك لا يمكن تعاطيه كأمر بلا نهاية، إذ ما زال بحوزة دمشق محورية في القرار حول إدارة الصراع، ولولا ذلك لما ظهرت التوجهات السياسة لدى كل من أنقرة والرياض والدوحة مؤخراً، ومنذ الانكفاءات المتلاحقة على الجبهة السورية، لترسيخ التطبيع كحالة معلنة وغير مخفية بعد هذا الوقت.
لماذا السعي التطبيع في مثل هذه الأوقات؟ لا تسعى السعودية على أقل تقدير منفردة إلى هذا النوع من العلاقات، بل إن توجه الرياض العلني هذا جرى بعد استقطاب إسرائيلي بث على أكثر من جهة باتجاه كل من أنقرة والدوحة وأبو ظبي، لأن عواصم هذه الدول ليست على ما يرام سياسياً والتبدلات الدولية كانت ثقيلة بما لا يدعم مجالاً للشك، بأن ما هو مقبل لن يكون وفقاً لما كان مخططاً منذ بداية فوضى "الربيع العربي" وعليه فإن التمسك بعلاقات معلنة مع الكيان الصهيوني، ليست على غرار المرحلة السابقة التي كانت تجري تحت الطاولة، تمثل خليجياً معبر أمان للبقاء في دائرة الضوء.
بالنسبة لتل أبيب هناك مصلحة عميقة جداً لإعلان المستور لعقود من الزمن، فهي تواجه تحديات أكثر قسوة، فلا دمشق خسرت الحرب ولا هي ألقت بثوابتها بسبب سيول الفوضى الجارفة في المنطقة، وطالما أنها ما زالت على مواقفها فلن تنعم "إسرائيل" بما تريد، ولن تحقق طموحها بدولة يهودية بلا مشاكل مهما بلغت عمليات نقل السفارات إلى القدس المحتلة وحظيت بدول "شقيقة" على غرار تركيا والسعودية وقطر.
هناك أمر لا يقل أهمية، فطبيعة الكلام الروسي الأخير عن دور حزب الله في محاربة الإرهاب، والذي خرج لإسماع واشنطن، يعني ظهور حزب الله الخصم العنيد "لإسرائيل" أصبح راسخاً كقوة إقليمية لا يستهان بها ولا يمكن تحييدها أو تهميشها بعد هذا اليوم، أما دائرة القرار في تل أبيب فما زالت تشعر بهلع شديد بما يؤثر على نياتها كلما سمعت خطاباً لأمين عام الحزب، لتصبح هذه الظاهرة مثاراً للدراسة والملاحظة ليس في تل أبيب وحدها بل حول العالم.
وإذا كانت المقاومة فرضت نفسها كقوة إقليمية، ودمشق ما زالت تمثل ظهيراً قوياً لها، فإن تل أبيب اتجهت للتوطئة نحو إعلان علاقاتها السرية بدول الخليج بشكل قسري، ليس من باب الرد وأخذ الحذر وحسب، بل من باب إظهار صورة جماعية لها مع أشقائها، "إسرائيل" تعاني رعباً لم يسبق لها أن عانته وتوجه رسالة إلى أنها ليست وحدها في الشرق الأوسط، إنها رسالة غبية لكن تل أبيب مضطرة لها، طالما أن أيدي حلفائها في الشرق الأوسط في النار.

عاجل الاخبارية - ايفين دوبا

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz