Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 24 تشرين أول 2020   الساعة 01:29:09
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الرئيس الأسد: يمكن أن نقيم علاقات طبيعية مع إسرائيل فقط عندما نستعيد أرضنا ..وترامب لم يفعل شيئاً ليستحق جائزة نوبل للسلام
دام برس : دام برس | الرئيس الأسد: يمكن أن نقيم علاقات طبيعية مع إسرائيل فقط عندما نستعيد أرضنا ..وترامب لم يفعل شيئاً ليستحق جائزة نوبل للسلام

دام برس :

أكد السيد الرئيس بشار الأسد أن الشرط الرئيسي لعقد مفاوضات سورية إسرائيلية هو استرجاع الأراضي السورية كاملة، موضحا أن "السلام بالنسبة لسوريا يتعلق بالحقوق".

وقال الأسد في مقابلة أجرتها معه وكالة "سبوتنيك": "موقفنا واضح جدا منذ بداية محادثات السلام في تسعينيات القرن العشرين، أي قبل نحو ثلاثة عقود، عندما قلنا إن السلام بالنسبة لسوريا يتعلق بالحقوق. وحقنا هو أرضنا. يمكن أن نقيم علاقات طبيعية مع إسرائيل فقط عندما نستعيد أرضنا. المسألة بسيطة جدا".

وأوضح الأسد أن عقد محادثات مع اسرائيل يكون ممكنا "عندما تكون إسرائيل مستعدة، لإعادة الأرض السورية المحتلة ولكنها ليست كذلك وهي لم تكن مستعدة أبدا"، وأضاف: "لم نر أي مسؤول في النظام الإسرائيلي مستعد للتقدم خطوة واحدة نحو السلام. وبالتالي، نظريا نعم، لكن عمليا، حتى الآن فإن الجواب هو لا".

وأكد الرئيس السد أن سورية لا تجري في الوقت الحاضر أي مفاوضات مع إسرائيل قائلا: "لا، ليست هناك أي مفاوضات على الإطلاق، لا شيء على الإطلاق".

وعلق الرئيس الأسد، على ترشيح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لجائزة نوبل للسلام، معتبرا "أنه لم يفعل شيئا ليستحق ذلك".

وقال الأسد في حديث لوكالة سبوتنيك: "أوباما حصل على هذه الجائزة، وكان قد انتخب للتو، ولم يكن قد فعل شيئا. ربما الإنجاز الوحيد الذي كان قد حققه هو الانتقال من بيته إلى البيت الأبيض، فحصل على جائزة نوبل. وبالتالي قد يمنحونها لترامب لفعله شيئا مماثلا ربما. لا أعلم ماهية ذلك الشيء، لكنه بالتأكيد ليس السلام".
"إذا كنت تريد التحدث عن هذا الترشيح لجائزة السلام، فإن السلام لا يتعلق فقط بسحب القوات، على الرغم من أن هذه خطوة جيدة وضرورية. لكن السلام هو سياستكم وسلوككم. إنهاء احتلال الأراضي، وإنهاء الإطاحة بالحكومات غير المرغوب فيها فقط".

وأضاف الرئيس الأسد : "السلام هو الالتزام بالقوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة. هذا هو السلام، وهذا ما ينبغي أن تمنح من أجله جائزة نوبل للسلام".

وعما إذا كانت نتيجة الانتخابات الأمريكية ستنعكس على مراجعة السياسة الأمركية تجاه سوريا قال الأسد: "نحن لا نتوقع عادة وجود رؤساء في الانتخابات الأمريكية، بل مجرد مدراء تنفيذيين لأن هناك مجلس، وهذا المجلس يتكون من مجموعات الضغط والشركات الكبرى مثل المصارف وصناعات الأسلحة والنفط وغيرها. وبالتالي، هناك مدير تنفيذي، وهذا المدير التنفيذي لا يمتلك الحق ولا السلطة لإجراء مراجعة، وإنما يقتصر عمله على التنفيذ. وذلك ما حدث مع ترامب، عندما أصبح رئيسا بعد الانتخابات".

وأشار الرئيس  بشار الأسد، إلى نقاط التحول الرئيسية التي شهدتها الحرب السورية، منوها بأن الحرب في بلاده لم تنته بعد.

وقال الأسد في مقابلة مع وكالة سبوتنيك: "هناك العديد من نقاط التحول التي يمكنني ذكرها، وليس نقطة واحدة. كانت نقطة التحول الأولى في عام 2013، عندما بدأنا بتحرير العديد من المناطق، خصوصا في وسط سوريا، من جبهة النصرة. ثم في عام 2014، نقطة التحول كانت في الاتجاه الآخر، عندما ظهر داعش فجأة، وبدعم أمريكي، واحتل جزءا مهما جدا من سوريا والعراق في الوقت نفسه".

وشدد الرئيس الأسد على أن إحدى النقاط الأخرى كانت مع قدوم الروس: "نقطة التحول الأخرى كانت عندما جاء الروس إلى سوريا عام 2015، وبدأنا معا بتحرير العديد من المناطق، في تلك المرحلة بعد قدوم الروس لدعم الجيش السوري، تمثلت نقطة التحول في تحرير الجزء الشرقي من حلب. وهنا بدأ تحرير مناطق أخرى من سوريا ابتداء من هذه النقطة".

وأضاف: "كان ذلك مهما بالنظر إلى أهمية حلب، ولأن تلك كانت بداية التحرير واسع النطاق الذي استمر لاحقا وصولا إلى دمشق، وإلى باقي مناطق حلب مؤخرا، ومن ثم مناطق أخرى في الجزء الشرقي من سوريا وفي الجزء الجنوبي. إذا، كانت هذه نقاط التحول الرئيسية، وإذا جمعتها معا فستجد أن جميعها نقاط تحول استراتيجية، وجميعها غيرت مسار هذه الحرب".

ورد الأسد عما إذا كان يمكن القول إن الحرب في سوريا انتهت: "لا، بالتأكيد لا. فطالما أنه يوجد إرهابيون يحتلون بعض مناطق بلادنا ويرتكبون مختلف أنواع الجرائم والاغتيالات والجرائم الأخرى فإن الحرب لم تنته، وأعتقد أن مشغليهم حريصون على جعلها تستمر لوقت طويل. هذا ما نعتقده".

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz