Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 23 تشرين أول 2020   الساعة 03:57:29
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الطلبة السوريون في المغترب يدينون العدوان الإسرائيلي ضد سورية
دام برس : دام برس | الطلبة السوريون في المغترب يدينون العدوان الإسرائيلي ضد سورية

دام برس:

أدان أبناء الجالية والطلبة السوريون الدارسون في روسيا ورابطة الدول المستقلة بشدة العدوان الإرهابي الغاشم الذي شنه العدو الصهيوني أمس على مناطق آمنة في سورية مؤكدين أن الكيان الصهيوني تحرك مدفوعا بحالة الانهيار والتقهقر التي تعيشها عصابات الغدر والخيانة أمام إنجازات وانتصارات الجيش العربي السوري البطل في كل مكان من سورية .

واستهجن أبناء الجالية العربية السورية في روسيا ورابطة الدول المستقلة في بيان اليوم هذه الأعمال الجبانة التي تدل على أن الشعب السوري بقوته ووحدته ورباطة جأشه استطاع أن يثير جنون من يقود هذه التنظيمات المجرمة للنيل من مقدرات سورية على كافة الصعد.

وأكد أبناء الجالية في بيانهم وقوفهم إلى جانب وطنهم الأم سورية في تصديها للمشاريع الصهيو أميركية مشددين على أن سورية ستبقى أرض المحبة والسلام ورمزا للعروبة والشموخ.

وأكد الطلبة في بيان مستقل استنكارهم بشدة لهذه الاعتداءات الإرهابية الصهيونية الغاشمة على دمشق عاصمة الشرف والرجولة وبوصلة الحق ونبراس الدفاع عن قضايا الأمة موضحين أن العدوان الإسرائيلي الغاشم أمس هو خطوة جديدة وسافرة للتدخل في شؤون سورية وكشف الدور الحقيقي لسلطات الاحتلال الإسرائيلي في دعم التنظيمات الإرهابية.

وقال الطلبة “إن هذه الاعتداءات الإرهابية المدعومة والممولة من ملوك وأمراء النفط برعاية أمريكية صهيونية لن تستطيع النيل من سورية”.

وجدد الطلبة السوريون العهد على الوقوف صفا وراء القيادة السورية حتى النصر وقالوا “نحن أبناء سورية العروبة على العهد باقون حماة الوطن والعمد التي سترفع من شأنه ولن نألوا جهداً في الدفاع عنه بكل ما أوتينا من طاقة ونؤكد نحن شباب وطلبة سورية العروبة في روسيا ورابطة الدول المستقلة أننا كنا ومازلنا وسنبقى مع الوطن والشعب والقائد حتى النصر المبين”.

وحيا الطلبة السوريون في روسيا ورابطة الدول المستقلة أرواح الشهداء الأبرار متمنين للجرحى البواسل من المدنيين والعسكريين الشفاء العاجل.

وختموا البيان بالتأكيد على أن طلبة سورية كانوا وسيبقون الدرع الصامد والحصن الحصين في الدفاع عن الوطن والذود عن حياضه حتى سحق المعتدين .

الطلبة السوريون في رومانيا وماليزيا: العدوان الاسرائيلي ضد سورية دليل ارتباط اسرائيل بالإرهاب الذي يحاربه الجيش العربي السوري

في سياق متصل استنكر الطلبة السوريون الدارسون في رومانيا العدوان الاسرائيلي على الأراضي السورية الذي استهدف مناطق آمنة قرب دمشق أمس مؤكدين أن هذه الاعتداءات لن تزيد الشعب السوري إلا إصرارا على الصمود في وجه كل من يتآمر على وطنهم.

وجاء في بيان للاتحاد الوطني لطلبة سورية في رومانيا تلقت سانا نسخة منه لم يرق لإسرائيل رؤية أدواتها العميلة من الإرهابيين قتلى بالمئات في الغوطة ودير الزور وحلب فكان لابد من هذا التدخل المباشر في محاولة يائسة لرفع معنويات الخونة من الارهابيين المتواجدين على الارض السورية والنيل من عزيمة وصمود سورية بشعبها وقيادتها مشيرا الى أن اعتداء اسرائيل جاء تغطية لخسائرها من الارهابيين في الغوطة ودير الزور وحلب.

وشجب البيان الصمت العربي والعالمي أمام العدوان المتكرر للكيان الصهيوني على الاراضي السورية وأمام الارهاب المنتشر في سورية والجرائم التي ترتكب بحق شعبها.

وجدد الطلبة السوريون وقوفهم صفا واحدا لحماية الوطن ودعمهم للشعب السوري وجيشه الباسل وقيادته الوطنية الثابتة في وجه المؤامرة والاستمرار في العملية الاصلاحية وتحرير الأرض المغتصبة.

بدورهم شجب الطلبة السوريون الدارسون في ماليزيا العدوان الاسرائيلي على الاراضي السورية ووصفوه بـ “العمل الإرهابي الجبان” الذي يؤكد دعم “إسرائيل” لمجموعات القتل والارهاب التي تعيث فسادا فوق تراب الوطن ويتصدى لها الجيش العربي السوري ببطولة .

وأكد الطلبة في بيان صادر عن فرع الاتحاد في ماليزيا أن هذا الاعتداء دليل على ترابط حلقات المؤامرة ضد سورية أرضا وشعبا وقيادة وانهم لن يتوانوا عن حماية الوطن والدفاع عنه.

فرعا اتحاد طلبة سورية في كوبا والتشيك: العدوان الصهيوني على ريف دمشق يؤكد تعاون الكيان الغاشم مع التنظيمات الإرهابية في سورية

كما أدان الاتحاد الوطني لطلبة سورية في كوبا اليوم بشدة العدوان الإسرائيلي على منطقتين آمنتين في ريف دمشق.

وقال فرع اتحاد الطلبة في بيان له اليوم أن هذا العدوان يؤكد تعاون الكيان الصهيوني مع التنظيمات الإرهابية الرامية الى تدمير سورية والقضاء على دورها في المنطقة مطالبا الامم المتحدة بأداء مسؤولياتها تجاه العدوان الصهيوني على ريف دمشق.

وأشار البيان الى انه كل يوم يتم التأكيد على ان الحرب على سورية يقودها العدو الصهيوني وأن العدوان على هاتين المنطقتين الآمنتين قرب مدينة دمشق هو “تأكيد جديد على ذلك” مؤكدا ان كل من يتحدث عن وجود معارضة مسلحة معتدلة في سورية بعد هذا العدوان هو واهم لأن العدو الصهيوني وكلما تغير الميدان لصالح الجيش العربي السوري يتدخل لانقاذ عصاباته.

ولفت الى أن هذا الاعتداء يعتبر مخالفة للأعراف والقوانين الدولية ومحاولة يائسة وفاشلة لإنقاذ الإرهابيين الذين يتساقطون تحت ضربات الجيش العربي السوري الباسل مؤكدا ان الكيان الصهيوني شريك رئيسي في صنع واستمرار الأزمة في سورية لانه صاحب المصلحة الحقيقية في ما تشهده سورية من قتل وتدمير للبنى التحتية عبر قوى مرتهنة لإرادته و بأسلحة من صنعه.

وحيا فرع اتحاد الطلبة في كوبا تضحيات الجيش العربي السوري دفاعاً عن الكرامة والوجود لننعم بالأمن والاستقرار موجها التحية لجيشنا البطل الذي يخوض معارك الشرف ويحقق الانتصارات تلو الانتصارات على التنظيمات الإرهابية التكفيرية رغم الدعم الكبير من قبل الولايات المتحدة الامريكية والكيان الصهيوني ومن يدور في فلكهما اقليميا ودوليا.

وفي بيان مماثل أدان فرع التشيك للاتحاد الوطني لطلبة سورية باقسى العبارات العدوان الصهيوني موضحا ان هذا العدوان يؤكد ضلوع الكيان الصهيوني المباشر في دعم الارهاب في سورية الى جانب الدول الغربية والاقليمية المعروفة لرفع معنويات التنظيمات الارهابية وفي مقدمتها تنظيما “داعش وجبهة النصرة” الإرهابيان وخاصة بعد الضربات المتلاحقة التي تلقياها من الجيش العربي السوري البطل.

وجاء في البيان نحن الطلبة الدارسون في التشيك ندين بأشد العبارات هذا العدوان الغاشم على المناطق الآمنة في سورية بلد الامجاد والبطولات مدركين انه بعد كل انتصار للجيش العربي السوري يوجه الكيان الصهيوني اعتداء لرفع معنويات عملائه ومرتزقته في أراضينا.

وأعرب فرع اتحاد الطلبة في التشيك في بيانه عن ثقته الكاملة بالقيادة الحكيمة والشعب والجيش البطل الذي سيقود سورية نحو الانتصار القريب مؤكدين أن الطلبة سيبقون دائما جنود الوطن وكلهم ثقة أن طريق المقاومة سينتصر في نهاية المطاف وسيزهر مستقبل سورية مع الجيش العربي السوري حامي ديارها بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد.

وكان العدو الاسرائيلي قام باعتداء سافر أمس باستهداف منطقتين آمنتين في ريف دمشق في كل من الديماس ومطار دمشق الدولي المدني ما أدى الى خسائر مادية في بعض المنشآت.

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz