Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 16 تشرين أول 2018   الساعة 21:57:38
أ. ب. نقلاً عن مسؤول تركي: الشرطة وجدت دليلاً على مقتل خاشقجي داخل القنصلية السعودية باسطنبول  Dampress  الناطق باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف : موسكو مرتاحة لأداء الجانب التركي في ما يتعلق بتنفيذ اتفاق المنطقة منزوعة السلاح في إدلب شمال غربي سورية  Dampress  مقتل 4 أشخاص وجرح العشرات جراء خروج قطار عن سكته قرب العاصمة المغربية الرباط  Dampress  الرئيس الأسد يستقبل سيرغي أكسيونوف رئيس جمهورية القرم الروسية الذي يقوم بزيارة سورية على رأس وفد رفيع المستوى  Dampress  المتحدث باسم الخارجية العراقية: وفد سوري سيزور بغداد قريباً لبحث فتح المعابر  Dampress 
دام برس : http://www.
تسوية أوضاع طلاب التعليم المفتوح الذين انقطعوا عن الدراسة Dampress سانا تعلن عن إجراء مسابقة واختبار للتعاقد مع 281 مواطناً من كل الفئات Dampress الموت يغيب مؤسس مايكروسوفت بول ألين Dampress حكاية فداء Dampress شتانغه يعد الجمهور السوري بأداء مميز مع نظيره الصيني في مباراته الودية Dampress هل انقلبت تركيا على اتفاق سوتشي .. وما هي النتيجة ؟ Dampress رئيس جمهورية القرم يترأس مجلس الأعمال السوري الروسي في دمشق لدفع التعاون الثنائي في المجال التجاري والاقتصادي Dampress الحزب الناصري: سورية تجني اليوم حصيلة نضالها وصمودها Dampress إعلانان من وزارة السياحة حول مفاضلة المنح المجانية Dampress الرئيس الأسد يستقبل سيرغي أكسيونوف رئيس جمهورية القرم Dampress لماذا اعترض وقاطع الوفد الإسرائيلي كلمة رئيس مجلس الأمة الكويتي في جنيف ؟ Dampress مهمة كشف غموض عطارد Dampress ندوة حوارية حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي في نقابة أطباء حلب Dampress السيسي: لا بديل عن إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية يحفظ سيادتها Dampress أوغلو: أردوغان قدم الدعم للإرهابيين في سورية وساهم في قتل شعبها Dampress أمريكا مسؤولة عن زعزعة استقرار سوق النفط العالمية Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
دام برس تواكب افتتاح الدورة الـعشرين لمهرجان الشيخ صالح العلي
دام برس : دام برس | دام برس تواكب افتتاح الدورة الـعشرين لمهرجان الشيخ صالح العلي

دام برس ـ طرطوس ـ سهى سليمان :
بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين لعيد الجلاء وتكريماً للمجاهد الشيخ صالح العلي ونضالاته مع رفاقه ضدّ المستعمر الفرنسي، انطلقت يوم الثلاثاء 11 نيسان 2017 فعاليات مهرجان الشيخ صالح العلي بدورته العشرين في ساحة الضريح بمدينة الشيخ بدر، والذي يستمر حتى 13 من الشهر نفسه، وقد حضر الافتتاح محافظ طرطوس السيد صفوان أبو سعدى، وأمين فرع الحزب في طرطوس مهنا مهنا، ومدير ثقافة طرطوس الأستاذ كمال بدران، وعدد من رؤساء المراكز الثقافية في المحافظة، إضافة إلى عدد كبير من الشخصيات الدينية والحزبية والرسمية والشعبية.
وكان محافظ طرطوس والحضور قاموا بزيارة لضريح المجاهد الشيخ صالح العلي، حيث قُرأت الفاتحة على روحه وروح جميع شهداء سورية من مدنيين وعسكريين، كما افتتح المحافظ وصحبه الساعة الحادية عشر والنصف ظهراً أولى فعاليات المهرجان، والتي تضمنت معرضاً للمهن التراثية والتقليدية لاتحاد الحرفيين بطرطوس ومعرض آخر للفن التشكيلي لفرع اتحاد الفنانين التشكيليين بطرطوس بمشاركة عدد كبير من الفنانين والحرفيين، إضافة إلى معرض توثيقي للفنان رياض نعيم بعنوان "الشيخ صالح العلي ثائراً وشاعراً".
معارض فنية وتراثية ومهرجان شعري وحوارات سياسية
كما تمّ الافتتاح الرسمي للمهرجان بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء الأبرار ومن ثم ألقيت عدد من الكلمات شددت على أهمية تزامن المهرجان مع عيد الجلاء والذي يمثّل تكريماً لرموز النضال والتضحية لطرد المستعمر الفرنسي، مؤكدة على تضحيات الجيش السوري وخوضه أنبل المعارك وأشرسها ضدّ الإرهاب.


وأعقب الافتتاح والكلمات مهرجان شعري قدم فيه عدد من الشعراء قصائد من وحي المناسبة عبرت عن قيم النضال وقصص الجلاء المشرفة، ومن أبرز المشاركين (د.محمد معلا حسن، نبراس المسلط، أحلام بناوي، محمد حسن حسن، محمد عباس علي، محمود حبيب، محمد باقر جابر من لبنان)، إضافة إلى حفل فني يحييه الفنان إيهاب فهد بلان في اليوم الثاني عند الساعة 5 مساءً في ساحة الضريح، في حين يتمّ عرض مسرحية استعراضية لفرقة رواد الأصالة للمسرح والموسيقا بعنوان (البركان) في المركز الثقافي بطرطوس عند السابعة مساءً، أما في اليوم الثالث لقاء وحوار سياسي مع عضو المكتب السياسي في تيار( المردة) السيدة فيرا يميَن، إضافة إلى فعاليات مرافقة في المراكز الثقافية في المحافظة.
وعلى هامش المهرجان كان لمؤسسة "دام برس" الإعلامية لقاءات متنوعة مع عدد من الحضور الرسمي والشعبي:
أبطال الجيش يحققون عيد الاستقلال الأكبر ضدّ الإرهاب
السيد محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى أكد على أهمية إقامة هذا المهرجان النضالي على أرض المقاومة وعرين النضال (ضريح الشيخ صالح)، وتزامن الدورة العشرين له مع الذكرى الثلاثة والسبعين لعيد الاستقلال الوطني الذي كان للشيخ صالح ورفاقه الدور الأكبر في تحقيق هذا الاستقلال.
وأشار إلى استمرارية هذا النضال من خلال الحرب التي تشنّ على سورية، حيث يواصل أبناؤها الدفاع عنها مستمدين قوتهم من روح المجاهدين القدماء، ويقدمون أغلى ما لديهم لتحرير الأرض والحفاظ على سيادتها ودحر كلّ أشكال الاستعمار والإرهاب.
وأضاف أن المواقف المبدئية للرئيس المؤسس حافظ الأسد والرئيس بشار الأسد ومن قبلهما رجالات الثورة السورية الكبرى ورفضهم للاحتلال والتقسيم، حافظ عليها أبطال الجيش العربي السوري من خلال تضحياتهم ومشاركتهم في أشرس المعارك، ليحققوا بذلك عيد استقلال ونيسان أكبر وانتصار أعظم ضدّ الإرهاب.
المهرجان إحياء لذكرى المجاهدين وتوثيق لتراث الأجداد
مدير ثقافة طرطوس الأستاذ كمال بدران تحدث عن معاني الجلاء الكبيرة التي تنطلق من عظمة الأبطال الذين ضحوا وأرواحهم ودمائهم كرمى لقدسية واستقلالية الوطن، وبهذا يجسدون نموذجاً وقدوة للأحفاد الذي يواصلون درب التضحية والمقاومة ضد برابرة العصر في هذه الحرب الكونية الشرسة التي تشنّ على سورية.


وأوضح أ.كمال أن هذه الحرب وإن كانت تستخدم أدوات جديدة إنما تهدف إلى تحييد سورية ودورها المحوري في منطقة الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن العدوان الأمريكي على سورية هو دليل عجز الوكيل عن القيام بالدور المطلوب منه، وهذا العدوان يأتي خدمة لمصلحة الإرهابيين وإسرائيل بالدرجة الأولى.
وبيّن أن استمرار المهرجان بدورته العشرين وزيادة الإقبال الملحوظ عاماً بعد عام، هو رسالة للعالم أجمع على متابعة الحياة وإحياء ذكرى المجاهدين الأبطال ومقاومتهم ضدّ الاحتلال الفرنسي، وهو إحياء للتراث الشعبي والمخزون الفكري للإنسان العربي الذي يحاول الغرب محوه وتغييبه، مؤكداً على أهمية توثيق التراث وإبرازه للأجيال المستقبلية وتعريفه بها لتشكّل دافعاً لهم وطريقاً يستنيرون به.
حضور المهرجان تأكيد للانتماء وحبّ الوطن
وقد ركز عدد من الشباب على الاستمرار بالمشاركة بهذا المهرجان والحضور الذي يؤكد انتماءنا وحبنا لوطننا، فنحن أحفاد المجاهد الشيخ صالح العلي الذي دافع وقاتل مع رفاقه المجاهدين ضدّ الاحتلال الفرنسي وكان أول من أطلق النار بوجهه، وسنتابع نضاله من خلال صمودنا في وجه الإرهاب الذي هجر أبناء البلد ودمره.
ووجهوا في ختام كلامهم تحية إكبار وإجلال لذوي الشهداء والجرحى والمفقودين مقدرين صبرهم وصمودهم وتضحيات أولادهم الذي كان له الدور الأكبر في حماية الوطن وصونه من غدر الأعداء، وداعين من الله تعالى أن ينصر الرئيس والجيش السوري في معركته ضدّ الإرهاب.
نضال المرأة مستمر... والمهرجان رسالة لأرواح الشهداء

أما السيدة مريم يوسف من الحضور عبرت عن سعادتها بهذا المهرجان الذي يقام سنوياً وخاصة أن هذه الدورة العشرين له، كما يشكل حضورها تأكيد لنضال المرأة بحدّ ذاته حيث لا زالت تمارس دورها إلى جانب الرجل من خلال ممارسة حياتها اليومية الزراعية أو حتى في المعامل والدوائر الرسمية وإلى جانب رفاقها في الجيش العربي السوري.
وأوضحت أن المهرجان هو نضال بحدّ اته ومساهمة بسيطة في استذكار نضالات المجاهد الشيخ صالح العلي ورجالات الثورة، وهو إن دلّ فيدل على أهميته التراثية والنضالية، كما يعد المهرجان رسالة للغرب أننا مستمرون بالحياة والنضال، ورسالة لأرواح شهداء الجيش العربي السوري أحفاد الشيخ صالح العلي، الذين سطروا أروع ملاحم البطولة والتضحية والفداء في سبيل نصرة هذا الوطن.
وفي التقرير القادم نحاول أن نقدم لكم لمحة عن معرض التراث والفن التشكيلي من خلال لقاءات مع أبرز المشاركين المتميزين فيه.
 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz