Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 17 كانون ثاني 2017   الساعة 12:54:28
دام برس : http://shamrose.net/
مصر توجه صفعة للسعودية .. جزيرتا تيران وصنافير لمصر Dampress انطلاق منتدى دافوس الاقتصادي العالمي Dampress أهم الأحداث والتطورات في سورية لهذا اليوم الثلاثاء كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. الخبر متجدد على مدار الساعة Dampress رحيل الفنان التشكيلي السوري ممتاز البحرة Dampress عرض فيلم عن أسطورة حرب النجوم في موسكو Dampress هديتك من سورية مبادرة للسياحة .. وبصمة شباب سورية تطلق مشروع توظيف للباحثين عن عمل Dampress درجة الدكتوراه لماجستيرات التأهيل والتخصص قيد الدراسة حالياً .. ومصادر مطّلعة تعتبرهُ مضيعة للوقت !! Dampress نائب أردني : سورية ستتحرر من الإرهاب في القريب العاجل Dampress ﺃﻃﻔﺎﻝ ﺍﻷﺣﻴﺎﺀ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﺑﺤﻠﺐ ﻳﻐﻨﻮﻥ ﻟﻠﻮﻃﻦ Dampress مجلس محافظة حلب يختتم فعاليات دورته العادية الأولى Dampress مسؤول إيراني لواشنطن: احذروا الاقتراب من الأسد الرابض في طهران Dampress قلب واحد .. مشروع داعم لأسر الشهداء في طرطوس Dampress منتخب سورية العسكري سيلتقي نظيره الكندي Dampress على الإدارة الأمريكية الجديدة تفعيل العمل في مجموعة دعم سورية Dampress سورية وإيران توقعان خمسة عقود .. وتبحثان محاربة الإرهاب Dampress أحوال مصر فى ذكرى ميلاد زعيم الفقراء .. بقلم :الدكتور محمد سيد احمد Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
عليك أن تراجع نفسك عدة مرات قبل القدوم إلى دمشق
دام برس : دام برس | عليك أن تراجع نفسك عدة مرات قبل القدوم إلى دمشق

دام برس - ماروت صوفي :

الكثير من الطلاب الذين انهوا دراستهم الثانوية يتوجهون نحو جامعة دمشق كونها الجامعة الأولى في سورية ولكن أغلب الطلاب لم يكن لديهم تجربة سابقة من أخوانهم فيحملون أمتعتهم ويتجهون إلى العاصمة التي لا يميزون بها شارع من أخر وسنذكر أهم الأمور التي يواجهها طلاب جامعة دمشق الذين تركوا أهلهم واستقروا دراسياً بالعاصمة .

"م – أ 19 " تركت أهلي في حوران وسافرت إلى دمشق، فور وصولي توجهت إلى السكن الجامعي وبصعوبة جداً وبسبب الأعداد الهائلة أخذت غرفة في السكن، لم أكن أتوقع أن هذه الأمر سيء جداً بالنسبة لي، لم أعتقد أني لم أتأقلم على العيش هنا مع 7 من البنات من أماكن مختلفة، وكل منهن يغني على ليلاه وتنشأ خلافات عديدة دائما، ومن ناحية أخرى لا يوجد داخل السكن الطلابي مياه للشرب وتصبح مرغماً على شرائها، وهي لم تعد كما قبل في ارتفاع  السعر جداً، وعدم توفر الماء الساخن في فصل الصيف ، وفي الشتاء يأتي الماء الساخن يوم واحد في الأسبوع، لم يكن بوسعي أن أفعل شيء سوا أن أنتظر السنين الأربعة على أمل أن يتحسن الوضع أكثر.

" م – ن 20 سنة " : لا تفكر بأن تبحث عن عمل ليس لانه غير موجود بالعكس تماما حاول بأن تمشي في شوارع دمشق وسترى عدد أصحاب المحلات والمطاعم والفنادق الذين يبحثون عن عمال ولكن الكارثة ليست هنا بل بالأجر وساعات الدوام فبشكل وسطي أسعار الأجور داخل مدينة دمشق لطلاب لا يمتلكون الخبرة ويعملون كعمال يتراوح بين 20 و 25 وهذا يعد أجار غرفة متواضعة في دمشق "ضحكت" وتابعت وأما المشكلة الكبرى هي أوقات الدوام التي تتجاوز 10 ساعات بكل أماكن العمل بدون استثناء وهنا يضيع الطالب مستقبله من أجل أن يؤمن نفس في العاصمة .

" أ – ع 23 سنة " : يجب عليك أن تنسى أهلك نهائياً وتودعهم على أمل اللقاء كل سنة مرة ومثل ما قالت فيروز " زروني كل سنة مرة " فأسعار بطاقات من محافظة لأخرى أصبح مرتفع جداً وطريق طويل وساعات عديدة للوصول إلى المكان المطلوب فمثلا أسعار البطاقة إلى مدينة حلب يكون 5000 ألاف ليرة سورية ويستغرق الطريق وقتا 10 ساعات تقريباً وربما أكثر أما مدينة الحسكة فيحتاج الذهاب إليها بالطائرة حصراً ويكون سعر البطاقة حوالي 30000 ألف على خطوط الشام ، أسعار ولا بالاحلام.

 

"ك – أ 21سنة" : أصعب شيء في هذه المدينة أن تجد سكن خاص، كثيراً منا يعتقد بأنه أمر سهل، من الجدير بالذكر أنه حلم أن تجد غرفة – غرفة صغيرة وحسب – لكن محال وإن وجدت ستكون بمبلغ لا يقل عن 20 ألف في منطقة متواضعة ويوجد صعوبات عديدة من حيث قبول المستأجر بك أو الموافقات الأمنية والغرف في الأغلب غير مفروشة وتحتاج لمقومات الحياة، ونحن لن نتكلم عن البيوت وحتى في مناطق المخالفات التي باتت تتجاوز أسعارها 60 ألف ليرة شهرياً ودفعة ل 6 أشهر على الأقل، وإن لم تكن ذكياً وأستطعت تدبير غرفة أو بيت عن طريق معارفك وأصدقاء فأمك قد غضبت عليك، لان السمسار سوف يلتهي بك شهراً كاملا على أوجدت لك منزلا ولم أجد لك منزلا وبعد العثور على الكنز المزعوم يؤمن لك غرفة أشبه بحظيرة لا يقل أجارها عن 25 ويأخذ منك أجار شهر كاملاً ثمنا لأتعابه.

" م – م 22 سنة " : إن كنت لا تملك غرفة في السكن الجامعي وتسكن داخل دمشق عليك أن تودع جامعتك وكن متأكد لأنك لن تحضر أي محاضرة في جامعتك بسبب المواصلات داخل مدينة دمشق التي من المستحيل أن تذهب إلى موعد وتذهب على وقته مهما خرجت مبكراً من منزلك وتعيش دمشق حالة هيستيريا في أسعار الموصلات فإن كنت متأخر ووجب عليك أن تذهب بتكسي لن يكون الحساب أقل من 700 ليرة سورية كحد مبدأي ويرتفع كلما طالت المسافة أو أشتدت الزحمة ولا تمتلك التكاسي خدمة العداد فهو إلتغى من حياتهم تقريباً ، أما باصات النقل الداخلي فعليك أن تحمل معك بطانية لأنك سوف تنام حتماً لأنه أقل مشوار به يستغرق ساعة ونصف وتكون تسعيرته 50 ليرة سورية في حال كانت من سنة واحدة فقط 25 ليرة .

 

" م – ي 24 سنة " : عليك أن تودع طبخ المنزل الشهي وتتأقلم مع حياتك الجديدة على أكل الفلافل – أجل الفلافل لا تستغرب – لأنك إذا فكرت بتناول شيء أخر فهذا مستحيل لأن أقل سندويشة أخرى حتى لو كانت لبنة أو جبنة فهي كحد أدنى تتراوح أسعارها بين 500 إلى 600 ولن نتكلم عن أسعار سندويشات اللحوم التي تتجاوز 900 ليرة سورية ولأنها العاصمة حتى المعلبات باتت أسعارها أغلى بكثير.

هذه المقال تمت كتابته من أجل نشر الوعي ولكي لا يتورط أحد من الطلاب بالذهاب إلى العاصمة دون أن يعرف المعوقات والمشاكل التي تحصل هناك .

تنويه : لم يتم ذكر الأسماء حفاظاً على خصوصيتهم

 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://wos-education.org/ar/syria-self-learning-materials--with-logo-
دام برس : http://www.dampress.net/photo/vir/15857779_613215482197990_970135161_o.jpg
دام برس : http://www.talasgroup.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/
دام برس : https://www.facebook.com/%D9%85%D9%87%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D9%86-%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84-%D9%84%D9%84%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D9%87-%D9%88-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D9%88%D9%86-1818513611699863/?notif_tpage_fan&ampnotif_id1478556731532573&__mrefme

فيديو دام برس

الأرشيف
دام برس : http://www.emaarpress.com/
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2017
Powered by Ten-neT.biz