Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 12 كانون أول 2017   الساعة 14:30:50
الناطق باسم الكرملين: روسيا ستستخدم ضربات موجهة ضد الإرهابيين في سورية عند الحاجة  Dampress  وزارة الداخلية العراقية : إصابة 43 زائراً إيرانياً بحالات اختناق جراء احتراق فندق في محافظة النجف  Dampress  الكرملين: عملية إنقاذ سورية انتهت ولا داعي للإبقاء على قوة عسكرية كبيرة هناك  Dampress  نقيب المهندسين السوريين المهندس غياث القطيني لدام برس: قريباً سيصدر قراراً بتعيين خريجي الهندسة من كافة الاختصاصات للعمل في القطاع العام  Dampress  وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل : تنظيم داعش حث عناصره على الهجرة نحو ليبيا ومنطقة الساحل والصحراء بشكل أضحى يمثل خطرا على المنطقة  Dampress 
دام برس : http://www.
العدوان الأمريكى الصهيونى .. والعجز العربي Dampress داعش طلب من إرهابييه الانتقال إلى ليبيا Dampress بكين تحذر واشنطن وحلفاءها Dampress واشنطن لا تستطيع الوصول إلى محطة الفضاء الدولية بدون الصواريخ الروسية Dampress من حميميم رسالة نصر جديد وتحدي لكل قوى الإرهاب وداعميها .. بقلم الدكتورة مي حميدوش Dampress مهرجان الحمضيات والزيتون ينطلق في اللاذقية Dampress العلماء يكشفون علاقة نقص النوم بالإدمان على الكحول Dampress خرائط غوغل ترشدك إلى وجهتك حتى لو كنت نائماً Dampress لماذا اختار بوتين قاعِدة حميميم الجوية للاحتفال بالنصر ؟ Dampress أسباب اكتئاب الطفل Dampress اتحاد كرة القدم يعاقب الوحدة والاتحاد وحطين Dampress روبوت كوري جنوبي يحمل الشعلة الأولمبية لأول مرة في العالم Dampress بالفيديو .. مغامرة متهورة تنهي حياة صيني من ارتفاع 62 طابقاً Dampress عودة أول كتيبة من الشرطة العسكرية الروسية من سورية Dampress الجيش يقضي على آخر تجمعات إرهابيي النصرة في تل المقتول الشرقي Dampress بدء قبول طلبات التسجيل بمفاضلة دبلومات التأهيل والتخصص بكلية الطب البيطري Dampress 
دام برس : https://www.facebook.com/icsycom
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
احذروا مرض العصر ؟؟
دام برس : دام برس | احذروا مرض العصر ؟؟

دام برس - ديما الدعبول :

ظاهرة ليست جديدة لكنها منتشرة بشكل كبير بين مختلف الناس ، وفي مختلف الأعمار ، فهي موجودة وتتفاقم يوماً بعد يوم .. إنها مرض العصر.. النسيان ..

دام برس التقت عدداً من المواطنين في دمشق للتعرف على وضع ذاكرتهم والحلول التي يلجؤون إليها في حالة النسيان:

حيث أشارت السيدة تفيدة خلف إلى أن السبب الرئيسي للنسيان هو طبيعة الطعام المتناول وطبيعة الجو الموجود من ملوثات ومن دخان وغبار كثيف يحيط بالبيئة من حول الناس والحل الأساسي لهذا الموضوع هو تذكير الذات بشكل دائم بالإضافة إلى الانتباه على الأغذية ونوعها فالأغذية مكملة للذاكرة ومن الممكن العودة لنفس المكان لتذكر ما كان منسي.

من جانبه السيد أسامة أوضح أنه النسيان ربما يكون أمر طبيعي أو أمر غير طبيعي لكنه يلاحظ أن مشكلة النسيان هي مرض العصر فلم يعد يقتصر على عمر معين أو مكان معين فهو منتشر في مختلف الأماكن ومختلف الأعمار ويجب على الإنسان أن يقوم بأعماله فوراً وعدم تركها مدّة كبيرة تجنباً لنسيانها أو وضع ملاحظات وأوراق كتنبيه تساعد على التذكر.

بينما السيد مروان جمعة أشار إلى أن ذاكرته جيدة جداً وهو لا ينسى شيء مما يريده وهذا الموضوع سببه فطري لديه كما أن اهتمامه بنفسه واعتنائه بذاته هو أحد أبرز الأسباب للذاكرة القوية، أما عن حلول قد تساعد من ينسى أو يجد صعوبة في التذكر فبيّن جمعة أنه يعمل على كتابة أورقات تذكيرية أو وضع المنبه على الهاتف المحمول لاسيّما أنه وسيلة بسيطة ومتوفرة لدى جميع الناس ويمكن الاستعانة بها.

أما ميرا زحلاوي فأوضحت أنها وعلى الرغم من عمرها الصغير إلّا أنها قد تنسى العديد من الأشياء المهمة أو التي تطلبها والدتها منها لكن أرجعت ميرا السبب إلى أن الأمر قد يكون صحي ويحتاج طبيب أو أنه من كثرة الضغط الكبير أو المشاهد التي يراها الناس أمامهم من حرب وتدمير قد يؤدي إلى ضعف الذاكرة أو النسيان.

من جانبها راما أشارت إلى أن النسيان أمر منتشر بشكل كبير وعلى اختلاف الأعمار لكن برأيها الحل الذي تتبعه لكي تتجنب النسيان هو القيام بالعمل فوراً وبلحظته دون الحاجة إلى الانتظار حتى تنساه أو تضع تذكير له، فأي عمل مطلوب منها أو يطلبه أحد ما منها بإمكانها تنفيذه مباشرة أو وضع منبه وتذكير على الموبايل.

بدورها هلا أوضحت أنها لا تنسى الأمور التي تريدها فهي لديها ذاكرة جيدة وذلك بفضل التعود على تنشيط الدماغ وتحفيزه الدائم وبذلك تتنشط الذاكرة ولا ينسى الإنسان، كما أن الاستعانة بالهاتف الجوال أو بغيره من الأدوات التكنولوجيا الحديثة تساعد على كتابة الملاحظات ويمكن أن يقرأها الإنسان كل يوم صباحاً حتى يتذكر ما لديه خلال النهار وهي عملية سهلة ومتوفرة لدى الجميع على الهواتف المحمولة.

ما هو النسيان:

دام برس التقت أيضاً الأستاذ مرزخ حناوي موجه فلسفي الذي بدوره أوضح أن النسيان هو حالة موجودة لدى مختلف الناس باختلاف الأعمار وله جانبين اثنين: الجانب الجيد وهو النسيان الطبيعي الذي من الممكن أن يكون نعمة للإنسان فهناك أشياء كثيرة في بعض الأحيان تمر بحياة أي شخص وقد تسبب له الإرعاج فينساها وهذه نعمة وهذا هو النسيان الطبيعي وهناك نسيان غير طبيعي يمكن أن يكون له عدة عوامل منها عوامل نفسية أو عوامل غذائية وفي هذه الحالة ينسى الإنسان أشياء ضمن حياته اليومية وهي أشياء مهمة ويطلبها بشكل دائم.

أسباب النسيان:

أما عن أسباب النسيان في عصرنا هذا فأشار حناوي أنه من الممكن إرجاعها لعدة أسباب أهمها العامل الغذائي والعامل الاجتماعي أيضاً، فالغذاء عنصر مهم جداً وخاصة في الأغذية التي تعتبر أغذية للدماغ ومنشطة للذاكرة لكن بعض الناس يجاهلونها أو لا يعلمون بأهميتها لذلك فإن تناول مختلف أنواع الأغذية والتي تحتوي على عدد كبير من الفيتامينات قد تقي الإنسان من الادوية الصناعية بشكل كبير، بالإضافة إلى أنه هناك عوامل اجتماعية تلعب دور كبير في النسيان من حيث البيئة التي يعيش فيها الإنسان، نسبة التلوث الموجودة وغيرها من العوامل.

كيف نتغلب على النسيان:

بالنسبة للنصائح والحلول حول طرق تذكر الأشياء والأمور الهامة والمنسية فأكد حناوي أن علم النفس يؤكد على ضرورة عدم الإلحاح على الذاكرة في طلب معلومة ما فكلما زاد الإلحاح زاد حجب هذه المعلومة وخير الأدلة على ذلك هو الأنسان عندما يلح في طلب معلومة أو اسم معين فإنه ينساه تماماً وكلّما ألح في تذكره كلما استحال عليه تذكره لكن عندما يهدأ ويشغل تفكيره بموضوع آخر فإن المعلومة أو الاسم يعبر إلى ذاكرته من تلقاء نفسها وهذه العملية تدعى الاسترجاع  بكل هدوء والابتعاد عن مفهوم الجهد الذي نجهد فيه الذاكرة لتذكر معلومة لأن هذا الجهد يكون عائق بين منطقة الشعور أو اللاشعور.

بالإضافة إلى ذلك يمكن ذكر بعض الأمور المنشطة والمهمة لتحفيز الذاكرة منها:

* ممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على تنشيط الخلايا الدماغية مما يحفز القدرة على العمل بكفاءة أكبر فأي رياضة مهما كانت بسيطة كالمشي تساعد على تنشيط الدورة الدموية وبالتالي تحفيز الذاكرة.

* النوم الجيد هو أيضاً من النصائح المهمة لذاكرة جيدة فالنوم لساعات كافية تساعد على راحة الدماغ والجسد فيقوم الدماغ بعملية حفظ وتخزين لمختلف الأحداث ومعالجتها.

* إضافة ملاحظات مكتوبة للمساعدة على التذكر ووضعها في مكان تصطدم به عينيك دائماً فهذا يساعد على التذكر بسرعة.

 

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2016-08-08 05:13:35   النسيان
النسيان مرض العصر ولابدّ من مشاغل الحياة أن تنسي عن أمور وأشياء في غاية الأهمية وهذه بعض الحلول قد تساعد على التذكر
ديما  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2017
Powered by Ten-neT.biz