Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 27 نيسان 2018   الساعة 10:33:43
جنوب دمشق : قوات الاقتحام في الجيش السوري تتقدم من عدة محاور في الحجر الاسود وسط تمهيد مدفعي وصاروخي مكثف على مواقع ونقاط الميليشيات الارهابية  Dampress  جنوب دمشق : الجيش العربي السوري مستمر باستهداف داعش في الحجر الأسود ومخيم اليرموك  Dampress  التحالف الدولي ضد تنظيم داعش بقيادة واشنطن يقر بقتل 28 مدنياً ما يرفع حصيلة الضحايا المدنيين في سورية والعراق جراء عمليات التحالف إلى 883 قتيلاً  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.
سقط القناع والعدوان فشل .. سورية تتحضر لمرحلة ما بعد العدوان .. بقلم مي حميدوش Dampress الأمم المتحدة: 80 بالمئة من الرقة مدمرة Dampress واشنطن تعلن إرسال فرنسا قوات خاصة إلى سورية لتعزيز القوات الأمريكية Dampress الجيش يتقدم بالحجر الأسود ويسيطر على شبكات أنفاق وكتل أبنية بمنطقة المعامل Dampress السياحة تطرح موقعي البرناوي واستراحة المراح للاستثمار السياحي Dampress البيض والعسل عوضاً عن البوتكس Dampress فيتامين أ يقتل الخلايا الجذعية لسرطان الكبد Dampress ذهب للتصوير فاستهوته مسابقة المشي على حبل بين قمم جبلية Dampress أول منزل تحت الماء في العالم Dampress رضيع يقتل أمه بطريقة ماساوية Dampress روسيا تشل الطائرات الأمريكية في أجواء سورية Dampress لا مزاح في عقد النكاح Dampress زاخاروفا: لم يتم العثور في دوما على ضحايا أو مصابين أو آثار لاستخدام الكيميائي Dampress محافظ حلب لدام برس : العمل مستمر على مختلف القطاعات وبدعم كامل من الحكومة Dampress زعيم كوريا الشمالية وعد بعدم إيقاظ نظيره الجنوبي بهدير الصواريخ ويعود إلى وطنه لتناول الغداء Dampress 
دام برس : http://www.
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
عزيزي المواطن ..’’الغالي ما بيرخصلك’’ !
دام برس : دام برس | عزيزي المواطن ..’’الغالي ما بيرخصلك’’ !

دام برس - ريتا قاجو :

في الحروب لا يدفع الشعب الفاتورة دماً ودموعاً وأرواحاً فقط، بل يدفعها أيضاً من لقمة عيشه، وقطرات الماء والعرق، وربما الهواء الذي يتنفسه !
الحرب في سوريا ستطوي صفحة العام الرابع من كتابها، وما زالت الصورة كما هي، حرب تأكل البشر والحجر وبقايا ذكرياتنا وآمالنا، معاناة على المستوى الإنساني والمعيشي، فارتفاع الأسعار ينتشر كالنار في الهشيم، ليلتهم بنيرانه كل ما يحتاجه المواطن من أبسط الأشياء بدءاً من لقمة الطعام ، وليس انتهاءً بما يقيه برد الشتاء .
لعلّ الحديث عن هذا الموضوع أصبح دوامة لا منفذ يخرجنا منها،  الوضع كما هو، وربما إلى الأسوأ، المؤامرة تكشر عن أنيابها، المواطن يقول أنا جائع، والحكومة ترد تحمّل إنها  تبعات الحرب، والحرب تقول أنا مستمرة ، والله يقول اصبروا يا عبادي هذي إرادتي !
كان يُخيّل للمواطن السوري حتى في أكثر اللحظات العصيبة منذ بداية الأزمة، أن وطأة الحرب مهما اشتدت، سيبقى على الأقل الخبز في مأمن من شرّ ارتفاع الأسعار، وعندما ارتفع سعره للمرة الأولى دخل السوريون في حالة صدمة، لم يكادوا يستفيقوا منها، حتى ارتفع سعره مرة أخرى !
أن يرتفع سعر المادة الرئيسية التي يعيش عليها الإنسان السوري والتي اعتاد أن يحصل عليها بأزهد الأسعار، يجعل من كل السلع والخدمات الأخرى دون حالة ذهول تترافق مع ارتفاع أسعارها، فالمحروقات حدث ولا حرج، اكتب قصصاً وروايات وأبدع كما تشاء!
أن تصبح تعرفة ركوب باص النقل الداخلي 40 ليرة يجعل من معدل تكاليف المواصلات للشخص الواحد 2400 ليرة شهرياً، على فرض أن المواطن يستقل الباص مرة ذهاباً ومرة أياباً في اليوم الواحد فقط، فإذا كان رب الأسرة صاحب المدخول الوحيد، ومسؤول عن مجموعة أفراد يذهبون لمدارسهم وجامعاتهم، هنا يتوقف الدماغ عن العمليات الحسابية، وتدخل في حرب حسابات ترسم مئات إشارات الاستفهام والتعجب، عن هول المعاناة المعيشية التي يعيشها المواطن السوري اليوم !
والحديث عن الحلول دون فائدة حتى إشعار آخر، معاناة المواطن تزداد لتجعل لقمة غالبية السوريين على حافة الهاوية، والحرب وتبعاتها مستمرة، ولكن السؤال يدور دائماً عن قضايا الفساد والتجاوزات التي لا علاقة لها بالأزمة وتداعياتها، فالإرهاب استهدف حقول النفط، وضيّق الخناق على الاقتصاد، لكنه لم يجبر أرباب محطات الوقود على الرشاوي والتجاوزات والتلاعب بالأسعار والأدوار !
الشعب السوري بأكمله أصبح واعياً لهول ما يحدث، ويؤمن بأن جرحه بحجم الوطن، وأن الكثير من وجوه معاناته خارجة عن السيطرة ولكن ذلك لا يعني أن نسكت عن المعاناة، بغض النظر عن الحلول والأسباب والمسببات.
الوطن أغلا ما في الوجود، والإنسان أغلا ما عليه، والأسعار ’’ غالية’’ وتزداد "غلاء" و"غلاوة" وأنت عزيزي المواطن غالي جداً ولكن "الغالي ما بيرخصلك" !

 

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2015-01-23 14:13:48   بقعة ضوء
موضوع الاستغلال والاحتكار مهم جداً فبعض الفاسدين يتذرعون بالحرب لتبرير ما يفعلون الفساد كالارهاب الاثنين اعداء الوطن
ريتا قاجو  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2018
Powered by Ten-neT.biz