Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 18 أيلول 2019   الساعة 22:05:38
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2396094137092306
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الكلاب الضالة في دمشق أكثر من مجرد حيوانات مخيفة .. فهي متعددة الوظائف..!!
دام برس : دام برس | الكلاب الضالة في دمشق أكثر من مجرد حيوانات مخيفة .. فهي متعددة الوظائف..!!

دام برس-عمار ابراهيم : 

أن تعيش في الارياف والقرى لن تجد منظر الكلاب غريبا" عنك حيث أن تربيتها في تلك المناطق شائع جدا" حيث تربى من صغرها وتطلق عليها الأسماء الأجنبية وتدلل ويعتنى بها كثيرا" ولا تستغرب أن تكون الكلاب أسلوب تحدي ومنافسة بين شخصين طبقا" لمواصفاتها  لا بل يصل الأمر أبعد من ذلك حيث يعبر اقتناء بعض أنواعها دلالة على الرفاهية العالية إضافة لوجود أنواع كثيرة خاصة للصيد والحراسة والتي لا تشكل بمعظمها أي مصدر قلق على أهل تلك المناطق مع وجود استثناءات قليلة.

وما هو معروف –منطقيا"- أن يقل وجود الكلاب في المدن بشكل كبير ويقتصر وجودها على بعض المنازل التي قامت بشرائها وتربيتها من باب-البريستيج-أحيانا وحب الكلاب أحيانا" أخرى حيث تصادفها مع أصحابها مقيدة ببعض السلاسل اما لغلائها و خوفا" من ضياعها أو لخطر بعضها على الناس, وهذه نقطة ايجابية أن تدرك خطر ما تملكه على غيرك لكن أن تجد كلاب ضالة في بعض شوارع العاصمة-الحساسة- وفي مناطق تثير الشبهات يجعل رؤيتها بشكل متكرر يطرح عدة تساؤلات يجب الإجابة عنها لأن وجودها في مناطق حساسة بظروف حساسة سيثير لديك حساسية الشك

ذكاء  الكلاب بظروف أمنية حساسة, يحولها لأكثر من  مجرد حيوانات ضالة..!!

تعتبر الكلاب من أذكى الحيوانات على الإطلاق في حال تم تدريبها جيدا" حيث أنها تنفذ الأوامر بطريقة مدهشة ومتقنة, كأن تقف على رجليها وأن تصافح مالكها وغيرها من الأمور المعروفة , لكن الامر لا يتوقف عند هذا الحد حسب قول (أحمد وهو مهندس معلومات)الذي يعتبر ان ذكاء الكلب يمكن ان يستثمر في امور ابعد واخطر حسب ما يروى عما حصل في بعض البلدان  الاخرى  حيث يتم تركيب كاميرات مراقبة في طوق الكلب للتجسس اضافة لوضع مسجل للصوت لنقل ما يدور من الاحاديث في مناطق معينة وتسريبها والاستفادة منها بعد عودة الكلب المدرب الى النقطة التي اطلق منها وحتى إن لم يعد, وما يحصل ايضا ان يتم حقن الكلاب بأمراض معدية تنقل لتصيب مع يقترب منها عبر الهواء

ولا تنسى القصص التي تروى عن استخدام الحيوانات في بعض المهام العسكرية حيث تتحول لألغام قد تنفجر في أي لحظة كالخواريف والقطط التي تم استخدامها ليلا" لإطلاق النار عليها وبالتالي معرفة مصدر النيران وغيرها من القصص الواقعية, فكيف الحال اذا" مع الكلب الذكي الذي ينفذ ما يطلب منه بشكل متقن الأمر الذي يجعله أكثر من مجرد كلب تائه, يجب مراقبتها ومحاسبة من يتركها طليقة.

دببة وليس كلاب, ابتعد عنها مسافة 100 متر..!!

(وليد. مالك احد محلات الساعات في منطقة الروضة) يقول : لقد اعتدنا على منظر الكلاب هنا حيث يقوم بعض الشباب يوميا بتنزيه كلابهم المخيفة والكبيرة جدا التي تصل الى ارتفاع متر دون أي مبالغة, أنا اتفهم رغبة الشباب بان يخرجوا كلابهم ويتباهوا بها ويلاعبوها في الخارج  لكنها تسبب مصدر رعب لجميع القاطنين هنا حيث يقومون بتحرير الكلاب ما ادى عدة مرات لتهجما على احد النساء في الحديقة التي لم تستطع الهروب قياسا بسرعة الكلب وخرجت لتكمل هجومها على احد المارة خارجا ما تسبب لي ب"فوبيا" الكلاب واصبحت اعرف مواعيدهم مغلقا باب المحل لأفضل الاختناق ولا ان تقترب مني هذه الوحوش, وفي احدى المرات اشترطت على احدهم ان يترك كلبه خارجا عندما اراد شراء ساعة لكنه فضل البقاء مع كلبه ليذهب الى الحديقة وتجد الناس يبدؤون بالهرب عشوائيا من خطر هذه الحيوانات المخيفة ففي النهاية مهما دربت تبقى حيوانات لا احد يدري متى تقرر الهجوم واذيه احدهم لاسيما ان كنا نسمع كثيرا عن الارقام الكبيرة التي اصيبت بالأمراض الخطيرة جراء عض الكلاب المسعورة لهم.

مرض بمرض..!!

أم سليم تعتبر ان وجود الكلاب بين البشر امر خاطئ جدا كون ان الامراض تتكاثر في فرو الكب وتقول: سمعنا قصصا كثيرا عن الامراض التي سببها وجود الكلب في بعض المنازل كالحساسية اضافة الا انه يسبب العقم لدى النساء بسبب تنفسها الضار ومجرد وجودها بين البشر امر مقرف جدا وانا ارفض بشكل قاطع وجودها في منزلي سواء كلاب او القطط او العصافير. هي مجرد حيوانات ومكانها الطبيعي في الخارج وليس ان تعيش بيننا

 العلم ماذا يقول..؟؟

حذر الأطباء من ازدياد خطر الإصابة بالعمى ؛ بسبب لمس الكلاب ومداعبتها  أو لعابها.
فقد وجد أطباء بيطريون مختصون في علاج أمراض الكلاب ، أن تربية الكلاب ، والتعرض لفضلاتها من : براز وبول وغيرها, ينقل ديدان طفيلية ، تعرف باسم (توكسوكارا كانيس) ؛ تسبب فقدان البصر والعمى لأي إنسان.
 

فبعد فحص 60 كلبا فحصاً شاملاً ، لاحظ الدكتور / إيان رايت - أخصائي الطب البيطري في سومرسيت - أن ربع الحيوانات تحمل بويضات تلك الدودة في فرائها , حيث اكتشف وجود 180 بويضة في الجرام الواحد من شعر الكلاب , وهي كمية أعلى بكثير مما هو موجود في عينات التربة, كما حمل الربع الآخر من كلاب الفحص 71 بويضة ، تحتوي على أجنة نامية، وكانت ثلاثة منها ناضجة ، تكفي لإصابة البشر بالعمى التام.
 

وفي التقرير الذي نشرته صحيفة( ديلي ميرور) البريطانية مؤخراً ، أوضح الباحثون ، أن بويضات هذه الدودة لزقة جدا ، ويبلغ طولها ملليمترا واحداً، وباستطاعتها الانتقال بسهولة عند ملامسة الكلاب أو مداعبتها, لتنمو وتترعرع في المنطقة الواقعة خلف العين.
 

ولتجنب الإصابة بمضاعفات العدوى بتلك الطفيليات ، ينصح الأطباء بغسل اليدين جيدا قبل تناول الطعام ، وبعد مداعبة الكلاب , خصوصا بعد أن قدرت الإحصاءات ، ظهور عشرة آلاف إصابة بتلك الديدان في الولايات المتحدة سنويا ، وتقع معظم الإصابات بين الأطفال.

مدربة, اليفة, نظيفة...لا تبالغوا في تضخيم الامور

سامي يملك احد الكلاب(البوليسية)يقول : اشتريت كلبي منذ 4 سنوات وحتى الان لن يهاجم احد فهو مدرب جيدا واعطيه اللقاحات باستمرار ولديه طبيب بيطري خاص به ودفتر صحة , لدرجة انه ينام في غرفتي واصبح صديقي واهلي لا يعارضون وجوده بتاتا بل يحبونه ويلاعبونه اما ما تتحدثون عنه فاعتقد انه مبالغ فيه

سليمان بدوره يملك احد الكلاب المعروفة بال(هاسكي)يمدح كلبه الجميل صاحب العينين الزرقاوتين ويقول تبقى(روز) في منزله ويهتم بها جيدا" اضافة الى ان وبرها الكثيف خال من أي مرض بشهادة الطبيب البيطري بفضل اللقاحات المنتظمة التي تأخذها وهي لطيفة جدا لدرجة ان كل الجيران يصطفون احيانا لملاعبتها ورؤيتها وقد عرضت علي مبالغ كبيرة لبيعها الا انني رفضت, (روز) اكثر من مجرد كلب انها صديقتي وصديقة الجميع وانا اقيدها بالسلاسل لا خوفا من ان تهاجم احد بل خوفا من ضياعها رغم انها هربت مرة لكنها عادت دون ان تؤذي احد.

 

هل القانون ضال ايضا"..؟

سواء كانت الكلاب أجنبية او محلية. غالية أو رخيصة. مريضة او ملقحة. إن وجود الكلاب الضالة امر لا مبرر له في شوارع العاصمة ولاسيما في ظل الاحداث الراهنة, ولا تقتصر معالجة هذه الحالة خوفا من التعرض للعض والاصابة الامراض المعدية والقاتلة احيانا والاوبئة التي تنقلها كون الكلاب تقتات على القمامة, بل إن الأمر يتعدى ذلك ليصل الى أنها قد توظف لأغراض أبعد وأكثر ذكاء وبالتالي أكثر ضررا"..

ويبقى السؤال عن مسؤولية البلديات في المناطق المسؤولة عن مكافحة هذه الظاهرة ويطرح السؤال على طاولة المحافظة لتشكيل دوريات لاحتواء الكلاب الضالة ومراقبة من يقف خلفها  ومعرفة النوايا الحسنة أو الخبيثة من إطلاقها.

 


 

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   و عنا بالميدان
و عنا بالحدائق الصغيرة بالميدان كلاب طول اليل عواء و بالنهار اولاد المدرسة بخافوا منهم و مافي حل
ملكة محمد  
  0000-00-00 00:00:00   ملاحظة يا سيد سامي
منشان تقييد الكلاب في قوانين بمعظم الدول تجبر المالك على تقييد كلبه بسلسلة و عدم تركه بالشارع عند المشي - نرجو الزام اصحاب الكلاب بسوريا من هذا المرسوم
مرتوتة  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz