Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 18 أيلول 2019   الساعة 18:32:41
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2396094137092306
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
زواج الأقارب في سوريا عادةٌ نأبى التخلص منها ..سبعة آلاف مرض وراثي ...وقدر الله وما شاء فعل... لارادع ولاقانون والنتيجة صحة آلاف السوريين في خطر ..فمن المسؤول؟؟
دام برس : دام برس | زواج الأقارب في سوريا عادةٌ نأبى التخلص منها ..سبعة آلاف مرض وراثي ...وقدر الله وما شاء فعل... لارادع ولاقانون والنتيجة صحة آلاف السوريين في خطر ..فمن المسؤول؟؟

دام برس: يونا ونوس :

عاداتُ وتقاليد وأعراف أجتماعية "فابنت الخال لأبن العم"هكذا قالت أحد الجدات "وتروح للقريب أحسن من الغريب"إلاّ أننا كما يقال تطورنا وتعلمنا والمفروض أننا ميزنا بين ماهو مضّر لصحتنا  وماهو مفيد وإذ بدكاترة جامعات يتزوجون أقارب  فلماذا نعتب على الجاهلين،ليتبين لنا أن العرف أقوى من القانون ويتجاوز المخاطر والأضرار الصحية ولايكترث بها ولامن رادع ولامن قوةتستطيع تغيير ماتربينا عليه وماهو سائد في ضيعنا النائية وفي محافظاتنا المتطورة ،ولخطورة الموضوع ألقت دام براس الضوء على بعض القصص،والحكايا التي تجسد واقع خطير، وأتت بالتحقيق التالي:

"بيت باسط" نموذج واضح..
قرية سورية تتبع لمحافظة طرطوس ،طبيعةٌ خلابة وجبال شاهقة ،لاشيء غريب في هذه القرية فهي كمعظم القرى السورية أهلها طيبين ويعيشون بسعادة والجميل في الموضوع أنهم يشبهون بعضهم في الملامح وتقاسيم الوجهه فلوهله تحسب نفسك في الصين"شعر أشقر،وعيونٌ زرقاء، وتقاسيم متشابهه" فما القصة ياترى؟تحدثنا مع أبو أحمد وهو من قرية مجاورة وسألناه عن قرية"بيت باسط" وما سبب التّسمية فقال سمية بهذا الاسم لأن كل القرية من نفس العائلة "عائلة بيت باسط"ويعودون لجدّ واحد أو جدين وحتى الجدين هم من نفس العائلة ومن غابر الزمان يأبى اهلها إلا أن يتزوجوا من بعض لاعتبارات إجتماعية بحكم علاقاتهم مع الضيع المجاورة ويجب عليهم أن يحافظوا على هذا الإرث حسب اعتقادهم.

مصيبة.. تختصرها عائلة..
ريم الفتاة الشابة لديها ثلاث أخوة وهي تحمل إجازة في الأدب الأنكليزي دخلنا بيتها وتابعت دام برس قصتها.تقول ريم:تزوج أبي وأمي بعد قصة حبّ وهم" أولاد عمّ"ولم يعلموا أن حبّهم هذا وزواجهم من بعض سينتج عائلة مريضة وجلّ أفرادها معاقون جسدياً ويبدأون حياتهم بشلل أطراف وتنتهي بضمور كامل في العضلات غلى حين الموت، وأظنّ لو أنهم كانو يعلمون لما أقدموا على هذه الخطوة واحتفظ بذاكرتي بصور مؤلمة جداً خلال حياتي في بيتنا ف أبي مع أنّه يردد عبارة هذا قدرنا ومشيئة الله لكن نظرته غلى إخوتي وهو يعلم بانهم سيموتون بعد سنة أو عشر سنوات بفعل مرض وراثي تشعره بالذّنب ،وعند سؤالنا لها عن سبب وجود مئات الحالات من الأمراض الوراثية التي تنتشر في ضيعتها قالت: لاأكاد أدخل بيت إلا ويوجد فيه "أعمى ،شلل أطراف، معاقين عقلياً" وربما سكان القرية  يعتبروها حاله طبيعية  أو لكي لانبالغ حاله موجوده من آلاف السنين ففي كل بيت هناك حاله مرضية وبالتأكيد ناتجة عن زواج الأقارب لأننا هنا أغلب زيجاتنا من نفس القرية فكلنا أهل وأقارب..

أعلى معدل للذكاء موجود في هذه القرية...
لاتستغربوا إذا قلنا أن جينات ومورثات هذه القرية فيها نسبة ذكاء عالية جداً فأغلب سكان القرية الأصحاء هم دكاترة بمختلف الاختصاصات فأشهر دكاترة العظمية في طرطوس هي من تلك القرية ولايقتصر الذكاء على الأصحاء من سكان القرية فحتى الذين يعانون أمراض وراثية يتمتعون لبالذكاء ف أحمد الذي يعاني من شلل في الأطراف السفلية والعلوية هو أشهر من يصلح الادوات الكهربائية ويخترع أجهزة قادرة على البث عبر الفضاء وعند زيارتنا له استقبلنا بضحكة وحدثنا عن إنجازاته ومساعدته لأهله في مصروف البيت..

 

رأي الطبّ والطبيب..

ظاهرياً يحمل كل إنسان طبيعي نسخة لمورِّثةٍ، أو أكثر، مصابةٍ داخل خلاياه، دون أن تسبب له أي مرض"، كما تشرح الدكتورة لما اختصاصية الأمراض الوراثية من وتضيف: "توجد المورثات بشكل أزواج، لكل مورثة نسختان، نسخة تأتي من الأم والأخرى من الأب ووجودهما معاً يؤدي إلى ظهور الصفات الوراثية عند الإنسان.. وهناك مجموعة من الأمراض الوراثية يزيد زواج الأقارب من نسبتها نسميها الأمراض الوراثية المقهورة. في هذه الأمراض لا يؤدي وجود نسخة واحدة إلى ظهور المرض، ولكن إذا تصادف زواج طرفين يحملان نسخة مصابة من المورثة ذاتها، تحدث المشكلة الصحية بانتقال النسختين معاً إلى المولود. معروف أن عدد المورثات في الإنسان يفوق 24 ألف مورثة، ومصادفةُ أن يحمل شخصان المورثة ذاتها نادرة، لكنها واردة. وإذا انحدر الشخصان من جد واحد، يصبح الأمر غير نادر بل أقرب للشيوع، لذلك تزداد نسبة تلك الأمراض بوجود القرابة، فقرابة الدم من الدرجة الثانية، أي أولاد العمومة، هي القرابة الأخطر أكانت من طرف الأم أو الأب فهناك

عائلات كثيرة تعتبر القرابة من طرف الأم غير خطرة وهذا غير صحيح، لأن الإنسان يأخذ نصف مورثاته من أمه والنصف الآخر من أبيه، بالتالي

  الزواج بين أولاد الخالة أو الخال أو العمة أو العم، على درجة واحدة من الخطورة".

رافقناهم على طرقات ضيعتهم..
يخرج اهالي القرية حين يحلّ المساء للمشي على طرقات القرية الواسعة على سبيل التنزه والترويح عن النفس،لكن لم نكن نعلم أن جلّ المتنزهين هم محمولون على كراسي متحركة أو يساعدهم أحد أقرباءهم في الاستدلال على الطريق بسبب أمراض التوحد والشلل، صدمنا الواقع وأزعجنا استمرار هذا الوضع وعدم ردع الأهالي من الزواج من بعضهم وهم يرون النتائج بأم العين ويرون أجيال مريضة يأتون بها إلى الحياة وتموت رويداً رويداً أمام ناظرهم.

سؤال مشروع ...وأجوبة غير مبررة..
محمد أستاذ في العلوم يدرس طلابه كل ما يتعلق بجسم الإنسان ويخبرهم عن جيناته ومكوناته وفي أحد الدروس حذرهم من زواج الأقارب وكشف لهم أضراره لكن الغريب هو أستاذ ومتزوج من ابنة عمه ومن نفس العائلة وعند سؤالنا له عن عدم وجود قدوة وعدم إدراك لحجم الأوجاع والآلام التي تجلبوها لأطفال بسبب هذه العادة السيئة قال نحن نعلم وندرك لكن بلاوعي نتزوج من بعضنا هكذا تربينا وأصبحنا نفضل بنات أقربائنا حتى على بنات الضيع المجاورة فنادراً ماتجدي شاب من قريتنا قد تزوج من خارج ضيعته ،وعند سؤالنا له عن الحل قال لاأعرف ولم أفكر في الموضوع فحملناهم هم المثقفون مسؤولية مايجري في هذه القرية سواء الأخلاقية أو الإنسانية .

 

لاعلاقة للدين بزواج الأقارب...

يحظى العامل الديني بأهمية بالغة في تشكيل السلوك الاجتماعي للأفراد والأسر، ويمكن استثماره في التنبيه من خطورة زواج الأقارب. الكنيسة في سورية مثلاً تستبعد زواج الأقارب "لما فيه من مخاطر على الذرية"فهناك قرار اتخذته الكنيسة بمختلف طوائفها بمنع زواج ابن العم وابنة العم وابن الخال وابنة العمة، ولكن هناك استثناءات لهذه القاعدة خاصة في القرى حيث تقهر التقاليد أي قانون
والإسلام يُرغِّب بالزواج من الأباعد، تمثلاً لحديث نبوي "اغتربوا لا تضووا". ورغم أن الحديث لا يحرّم زواج الأقارب، إلاأنه يحق لولي الأمر شرعاً (الدولة في هذه الحالة) أن تحرّم بعض المباح إذا ثبت ضرره". لكنه لايوجد قانون يمنع زواج الأقارب كليا،ويحثّ مركز الدراسات الإسلامية في سورية والكنيسة اقترح إصدار قانون يضبط الموضوع بوسائل علمية، ترافقه حملة يظهر فيها علماء الشريعة فوائد القانون وضروراته، والقيام بحملات توعية على مختلف المستويات.

احصاءات مخيفة ولاتفعيل لأي جهاز حكومي بشأن هذا الموضوع..
هناك احصاءات تؤكد"أنه بين 2500 إضبارة مؤرشفة في العيادة الوحيدة المتخصصة بالأمراض الوراثية في دمشق هناك أكثر من 85 % منهم نتاج زواج أقارب، وأكثر الأمراض شيوعا هي أمراض الدم الوراثية كالتلاسيميا وفقر الدم المنجلي، والعديد من الأمراض الاستقلابية والعصبية والعضلية والأمراض المسببة للتأخر العقلي أو الدراسي، اضافة الى أمراض الغدد والنمو والتشوهات الخلقي.

لاتورثونا أمراض ولاتأتوا بنا إلى الحياة بهذا الإرث..
يجب علينا التوقف عن حجب الرؤية عن الواقع والحقيقة فإذ لم نتكلم أولم نجري احصاءات دقيقة فهذا لايعني أننا نحلّ مشكلة بل بالعكس نحن نكرثها وندعمها من حيث لاندري فالجهات الرسمية المسؤولة عن متابعة ظاهرة زواج الأقارب (الصحة والشؤون الاجتماعية) لم تنجح في إقناع الأهالي بمدى خطورة خياراتهم أو أنها لا تحاول بما يكفي أما الأهالي فلطالما تعاملوا مع مصابهم باعتباره قضاء وقدرا فعلى من تقع المسؤولية وأين القوانين

اسئلةُ نتمنى أن لقى إجابة لهاوإلا فهنيئاً لنا بتخلفنا .....

الوسوم (Tags)

القانون   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   مهما تطورنا
يبدو أنه مهما تطورنا في مجالات ومهما وصلت نسبة المثقفين بيننا فعاداتنا المتخلفة لن تفارقنا
فراس شهلا  
  0000-00-00 00:00:00   مسؤولية الدولة
مسؤولية الدولة التشدد في إجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة قبل الزواج
عمار  
  0000-00-00 00:00:00   دور القانون
إذا كان البعض يعتقدون بأن العادات أهم من صحة أبنائهم فهنا يأتي دور الدولة والقانون بمنع هذا الزواج
عصام هراوي  
  0000-00-00 00:00:00   المثقف والجاهل
إذا كان المثقفون يقعون بنفس الفخ فليس العتب على الجاهل
منى عبد الرازق  
  0000-00-00 00:00:00   الشباب يطبقون نفس العادات
المشكلة أن من يعترض من الشباب على العادات السائدة في مجتمعه اليوم , يتمسك بهذه العادات ويطبقها عندما يكبر أو يحال الأمر إليه
علياء  
  0000-00-00 00:00:00   أعراف بالية
العالم وصلوا عالفضاء ونحنا متمسكين بعادات وأعراف بالية وهدامة
جود عبد العظيم  
  0000-00-00 00:00:00   فحوصات قبل الزواج
المشكلة بأن الفحوصات المفرض إتباعها قبل الزواج تمر بشكل شكلي من غير فحوصات
رشا سكاف  
  0000-00-00 00:00:00   رغم معرفة النتائج
إن هذه العادات والتقاليد تنتقل من جيل إلى جيل رغم معرفة أخطارها ولمس نتائجها
غازي  
  0000-00-00 00:00:00   اندثار العائلة
هذه العائلة كما غيرها الكثير يرفضون الزواج من غير الأقارب إما لخلافات أو للمحافظة على عائلاتهم دون اختلاط ألا يدركون بأنه بولادة أطفال مرضاء يعملون على اندثار عائلاتهم
مضر  
  0000-00-00 00:00:00   يدمرون أجيال
من أجل التمسك بتقاليد بالية يدمرون أجيالا"
نهى  
  0000-00-00 00:00:00   يتوراثون العادات السيئة
كل الشعوب تتطور ووتقدم للأفضل إلا العرب يتوارثون عاداتهم السيئة من جيل لآخر
بشرى كيلاني  
  0000-00-00 00:00:00   is this correct?
فلوهله تحسب نفسك في الصين"شعر أشقر،وعيونٌ زرقاء، وتقاسيم متشابهه
1818  
  0000-00-00 00:00:00   اطفال
وقت يتزوجوا الاقارب هنن ما باثر عليهون بس باثر على اطفالهن
وداد حجو  
  0000-00-00 00:00:00   مقال
هذا المقال مهم جدا ويتكلم عن موضوع اغلبية الناس لا يعرفونة
كميل حلوش  
  0000-00-00 00:00:00   ضد
انا ضد زواج الاقارب من جميع النواحي بكفي الامراض يلي عم تصير
محمد وهبة  
  0000-00-00 00:00:00   زواج
زواج الاقارب يجب ان يكون هنالك تحاليل تجرى قبل الزواج لمعرفة الكثير من الامور
راغب علي  
  0000-00-00 00:00:00   مهم
يجب الانتباه الى هذا الموضوع لانه مهم جدا
تامر اسو  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz