Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 19 آب 2019   الساعة 08:40:50
دام برس : https://www.facebook.com/120137774687965/posts/2320196488015405/
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
70 % من الشعب الأميركي يرفضون توريد السلاح للمجموعات المسلحة في سورية

خاص دام برس - بلال سليطين :

اعداد الدراسة: د.سمير نصير

بينت نتائج استفتاء أميركي أجراه مركز بيكو للبحوث أن الغالبية الساحقة من الشعب الأميركي يرفضون تسليح المجموعات المسلحة في سورية ما من شأنه أن يشكل ضغطاً شعبياً كبيراً على إدارة الرئيس أوباما ويجعلها تحسب ألف حساب قبل أن تتخذ موقف علنياً بأنها ستقوم بتسليح هذه المجموعات.

نتائج الاستفتاء التي جاءت ضمن دراسة المركز الأميركي الذي يتخذ من واشنطن مقراً له ويعمل في مجال أبحاث الشعوب، قام بترجمتها واعداد الدراسة الدكتور "سمير نصير" نقلاً عن المركز المذكور.

وقال نصير في حديث خاص مع موقع دام برس:«هذا الاستفتاء تضمن العديد من النتائج الهامة والتي توضح تغيراً في المزاج الشعبي الأميركي، حيث أوضحت أن (70 %) من الشعب الأميركي يرفض توريد السلاح من أمريكا وحلفاؤها إلى العصابات الإرهابية (المتمردين) في سوريا على الرغم من أحاديث التسليح لحكومة المحافظين الجدد لدى أوباما وتناغم وسائل الإعلام الغربية ذات الروح الأطلسية.

في حين أن نسبة الذين يؤيدون التسليح لا تزيد عن /% 20/ بينما نسبة الذين لا رأي لهم /9%/ فقط».

وأشار "نصير" إلى أن نتيجة هذه الاستقصاءات تتماثل مع الاستقصاءات الأوروبية التي بينت أن /80-62/ % من الاوروبيين ضد التسليح بينما نسبة الفرنسيين لوحدهم (61 %).

ويضيف "نصير":«لقد بين الاستقصاء أن نسبة المعارضين للتسليح ازدادت خلال الأعوام /2012-2013/ لتصل إلى /% 70/ وكان ذلك على حساب نسبة المؤيدين التي انخفضت من /% 29/ إلى /%20 /.

كما أن معظم الجمهوريين والديمقراطيين والمستقلين يعارضون تسليح المتمردين : المستقلين (% 74), الجمهوريين (% 71) والديمقراطيين (% 66). وقد جرى الاستقصاء بين يومي الأربعاء /12/ والأحد /16/ حزيران /2013/».

اللافت في الدراسة أن مؤيدي التسليح وضعوا شروطاً له، ويقول "نصير":«المؤيدون للتسليح (الذين لم يزيدوا عن % 20 يضعون شروطا لتأييدهم, إذ أن أكثر من نصفهم (% 56) يعتقدون أن القوات العسكرية الأمريكية يجب أن لا تكون ملزمة بالتورط في صراع جديد، و (% 55) منهم يعتقدون أن جماعات المعارضة المسلحة في سوريا ليست أفضل من الحكومة الحالية. ومع ذلك، تعتقد أغلبية أكبر من ذلك بكثير أن والولايات المتحدة الأمريكية لديها التزام أخلاقي لتفعل ما وسعها دبلوماسيا لوقف العنف في سوريا (% 75) منهم».

نصير" يوضح أن نتائج الاستقصاء أرخت بظلالها على الداخل للدول المتحالفة مع اميركا في معركتها ضد سورية، ويشير إلى أن أفضل تعليق على هذا الاستقصاء الأمريكي يمكن أخذه من الشركاء الفرنسيين، فالموقع الالكتروني الفرنسي "أغورا فوكس AgoraVox " (www.agoravox.fr › Tribune Libre) أدرج البحث بتاريخ 27/6/2013 تحت عنوان :

"هولاند- فابيوس : /% 70/ من الأمريكيين ضد تسليح المتمردين السوريين!"

Fabius-Hollande : 70% du peuple américain est désormais contre armer les rebelles syriens !

وتلا العنوان مقدمة عنوانها : " مدخل : دبلوماسية ضد العقل".

Préambule : une diplomatie qui en devient absurde

وقد جاء في المقدمة :

"إعلان الاستقلال الأمريكي الذي صاغه جيفرسون والمستوحى من مونتسكيو وروسو وفولتير, أين غدونا منه نحن الورثة؟ ماذا سيفعل الفرنسيون حين يستيقظون على واقع أن سلطتهم التنفيذية تشارك في إبادة الشعوب؟... المقدمة طويلة تكشف زيف الادعاءات من قتل المتظاهرين إلى الكذب على مجلس "انعدام" الأمن».

جدير بالذكر أن أربعة من أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي تقدموا في الشهر الماضي بمشروع قانون، يحظر على الرئيس باراك أوباما تقديم مساعدة عسكرية للمعارضة السورية قائلين إن الإدارة لم تقدم معلومات تذكر بشأن ما يعتبرونه تدخلا محفوفا بالمخاطر، وتبذل الإدارة الأمريكية مساع لإقناع الكونغرس بضرورة تسليح فئات معينة من المعارضة السورية.
 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz