Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 19 تشرين أول 2019   الساعة 21:05:37
دام برس : https://www.facebook.com/MTNSY/posts/2425070254194694
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
سائقو التاكسي العامة بلا عداد معدل .. والأجرة بالخيال ووسيلة ابتزاز واضحة للعيان بدون رادع أو ضمير !
دام برس : دام برس | سائقو التاكسي العامة بلا عداد معدل .. والأجرة بالخيال ووسيلة ابتزاز واضحة للعيان بدون رادع أو ضمير !

دام برس – دينا محمد محمود :

 حجج وذرائع يستخدمها أصحاب سيارات الأجرة في كل رحلة كي لا يلتزموا بقيمة تعرفة العداد وكوسيلة لفرض مبالغ زائدة عن القيمة المحددة...؟ إنها وسيلة ابتزاز واضحة للعيان و لا يمكن لأحد منا أن يتغاضى عنها و على الرغم من القرارات الكثيرة حول ترسيم العدادات إلا أنه لا يوجد رادع لسائقي سيارات الأجرة لامن الجهات المعنية ولا من غيرها لرفع رسم الأجرة و لو كان بأكثر من ضعفين و لا أحد يدفع ثمن ذلك إلا المواطن البسيط الذي لا حول و لا قوة له .

إذا كنا سنتحدث عن البعد الاقتصادي لهذه المشكلة فهو كبير جداً فالمواطن أصبح بسبب الازدحام المروري يعتمد على سيارات الأجرة مما يعني دفع تكاليف إضافية عليه ستزيد من صعوبات الحياة اليومية  فركوب سيارة الأجرة يوفر عناء البحث المضني عن السرافيس أو باصات النقل الداخلي الممتلئة بالركاب ولا يجد فيها الشخص متنفساً ولا حتى موطئ قدم..‏و في هذه الحالة استغل بعض سائقي سيارات الأجرة هذا الأمر لمصالحهم الشخصية و بات كل سائق يزيد التعرفة على حسب رغبته الخاصة و بالمحصلة كل ما يقومون به من ابتزاز يزيد وضع البلد سوءاً .

أما عن البعد الاجتماعي لذلك أختصره بأن المواطن بات يكره استغلال سائقي سيارات الأجرة له و يشعر بغبائه بسبب حججهم شبه المنطقية و ذرائعهم التي تكاد لا تنتهي و بالمقابل أصبح المواطن يحبذ السير على الأقدام عوضاً عن ركوب سيارة الأجرة أو عدم الخروج من منزله .

و قد قامت دام برس بجولة ميدانية على سائقي سيارات الأجرة و بعض المارة و كانت على الشكل الأتي :

سمير أحمد سائق سيارة أجرة إن  غلاء سعر البنزين شكل ضربة موجعة لأصحاب سيارات الأجرة وقد نجم عنه ارتفاع فارق في تسعيرة النقل و هو أمر أعتقد بأنه مؤذ سواء على المواطن أو على سائق السيارة فالسائق يريد أن يعيش و يستمر في عمله و المواطن يريد نقله إلى منزله بالسرعة المطلوبة للابتعاد عن الازدحام الخانق مهما كلفه الأمر .

وسام حمود ( سائق ): البعض يعتقد بأننا سعداء بغلاء التسعيرة و لكنهم لا يعلمون بأننا أيضاً نعاني من هذا الغلاء فيستغلنا الباعة أصحاب محلات تصليح السيارات بشكل كبير  حيث ارتفعت أسعار أغلب القطع بنسبة 80% و منها بلغ حد 100 % و هو أمر ظالم للسائق مما يدفع السائقين و أنا منهم إلى زيادة  التسعيرة.


نبال اللحام ( موظفة ): إن العداد المركب من الصعب جداً تعرضه للعطل إلا أن البعض يقوم بإيقافه عمداً لأخذ مبالغ إضافية من الراكب حيث أصبح من المعروف وبشكل تقريبي التكلفة من موقع لآخر إلا أنهم يتذرعون بالوقوف مطولاً أمام الحواجز أثناء نقل الركاب والعودة من الأماكن البعيدة فارغين وتعرضهم للأذى في بعض المناطق لذلك يطلبون زيادة في الأجرة وهذا الأمر في النهاية يعود للراكب الذي يحق له تقديم شكوى بصدد ذلك..‏

باسل خضور ( طالب ) : إن المتضرر الوحيد من هذه العملية هو المواطن الذي يجد نفسه ضحية الطمع والجشع الموجودين لدى السائقين ...ولا يستطيع المواطن أن يفعل شيئاً لأنه سينتهي به المطاف بنزوله من السيارة والاصطدام بواقع أزمة السير الخانقة ومشقة الركوب بوسائط النقل العامة لذلك يخضع للأمر الواقع والامتثال لرغبات السائقين بدفع الزيادة على التعرفة .‏

رهف ملحم ( موظفة ) : بدأت أعتاد على هذه الابتزاز لذلك بدأت بالابتعاد عن سيارات الأجرة أو حتى باصات النقل الداخلي و أصبح السير إلى مكان عملي هو الحل الأمثل  فالموظف الذي  يريد ركوب سيارة الأجرة يومياً لن يستطيع العيش في ظل هذه الغلاء الفاحش و لن يتمكن من تأمين لقمة العيش لعائلته و إذا كان سيعتمد على باصات النقل أو السرافيس فلن يصل إلى مكان عمله بالوقت المناسب هذا بالإضافة إلى الانتظار لساعات حتى قدوم الباص .

عادل رحال ( سائق ) : أن تصليح السيارة بات مصيبة لنا مع غياب المحاسبة التي لا نعرف عنها إلا الاسم و لم نشهد تطبيقاً جدياً لها و في ظل هذه الأوضاع التي نمر بها أصبح كل شخص يزيد السعر على حسب مصلحته و نحن بالمقابل نحاول العيش و كسب رزقنا و على المواطن أن يعلم بأننا نحن أيضاً نعاني .

إحسان الصالح (بائع ) : أبدى استياءه الكبير  جراء ارتفاع أجور التاكسي،و قد طالب بتحديد أسعار معلنة، و بتدخل وزارة النقل للحد من هذا الابتزاز المعلن الذي يتم على المواطن العادي و طالب أيضاً بوضع أسعار محددة لكافة المواد سواء الخاصة بالسيارات أو بالمواد المعيشية للمواطن .

سمر عمران ( متقاعدة) : إن زيادة الأجور على المتقاعدين و أنا منهم قد زادت من صعوبات الحياة علينا و لم نعد نستطيع تحمل ذلك فليس من المعقول بأننا نركب سيارة الأجرة من باب مصلى إلى كراج السيدة زينب ب 150 ليرة سورية  أو أكثر أحياناً حسب رغبة السائق و عند مناقشته على السعر يبدأ بغلاء البنزين و غلاء قطع السيارات و لكن ما ذنبنا نحن في ذلك و كأننا المسؤولين عن هذا الغلاء .

مهند قاسم يرى بأن كل أصحاب سيارات الأجرة يبالغون و يزيدون من الوضع صعوبة فهناك سائقين يحددون المكان الذي يريدون الذهاب إليه حتى يكسبوا مالاً أكثر و بالطبع يتذرعون بأن لديهم وقت لتسليم السيارة أو سيذهب إلى منزله و بذلك تضيع الطاسة و يكون الابتزاز معلناً .

وبالمحصلة  يرى أصحاب سيارات الأجرة أن الحل الأمثل لهذه الحالة أن يدفع الراكب مبلغاً زائداً عن تعرفة العداد لتعتبر قيمة إضافية تشمل نصف القيمة المضاعفة التي يحددها أي عداد ونصف و تعد الوسيلة الأنجع لكل من الطرفين وغالباً ما تتم وفق شرط مسبق قبل ركوب الشخص في السيارة و يرى المواطن بأنه على وزارة النقل وضع التسعيرة المناسبة لكافة السائقين ليتم إنصاف المواطن و السائق ووضع العقوبات لمن يتجاوز التسعيرة  .

Dinamahmoud75@gmail.com

تصوير تغريد محمد

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   بسيطة
اللة يعينا على العيشة من وين بدنا نلاقيها بسيطة بدها شوية صبر ما بعد الضيق الا الفرج المهم ترتاح البلد من الازمة وكلة *بهمة ابو حافظ وجيشنا البطل ينحل *هذة فقاعة صابون لازم تقوينا ما تضعفنا و لازم يتحاسب كل مسيىء لسورية ولشعبهامن تجار وجر في الوقت المناسب بسيطة اصلا الازمة كشفت كتير اشياء وعرت كتير ناس رب ضارة نافعة المهم ارجوكم يجب الانضعف لو ناكل التراب ولا اليئس يدخل قلوبناالصبر مفتاح الفرج والنصر قريب
سوري اصيل  
  0000-00-00 00:00:00   وطن ما يهزك ريح
الموضوع كتير حساس ولازمو متابعه من الجهات المعنيه الله يعين هالبلد واله يحميه الهي
عقبه محمود  
  0000-00-00 00:00:00   تغييرات اقتصادية وشيكة
خلال 48 ساعة كما سمعت - انباء عن تعيين ديالا الحاج عارف حاكم لمصرف سوريا المركزي و حسن مخلوف مدير عام المخابز الاحتياطية بمنصب وزير للاقتصاد بسبب نجاحه بحل ازمات الخبز و نشاطه و مواظبته على ملاحقة المشاكل و سهره على عمله
هام  
  0000-00-00 00:00:00   ابتزاز
السائق يفرض الأجرة على الزبون حتى قبل صعوده إلى السيارة، وألا يرفض توصيله إلى وجهته فى حال لم يقبل بتسعيرته المرتفعة التى يحددها للزبون أو الزبونة التى قد تلقى تسهيلا أكثر ليس لأنها أنثى فقط وإنما قد تكون مشاكلها على الحواجز الأمنية أقل".
مها محفوض  
  0000-00-00 00:00:00   وبعدبن
الى متى سنبقى ننتظر لساعات و ساعات حتى قدوم الباص و نضطر اسفين لركوب سيارة الاجرة التي باتت تعتبر كالنفاية لكب الاموال دون اي سبب جوهري نرجو من السلطات وضع حل لذلك .
ماهر ابراهيم  
  0000-00-00 00:00:00   يارب تفرجها على سوريا
اله يفرجها على سوريا ونخلص من هالأزمة ونرجع نعيش حياتنا بشكل طبيعي
زهير ناصر  
  0000-00-00 00:00:00   رفاهية
أضحى ركوب سيارة الأجرة فى دمشق مجرد رفاهية، بعدما كانت حاجة لاختصار الوقت والتفرد عن المواصلات الجماعية،يأتى ذلك فى الوقت الذى كان السوريون يشتكون فيه من عدم التزام السائقين بالتعريفة المحددة سابقا ومضاعفتها عدة مرات تبعا للظروف السائدة من ارتفاع فى الأسعار فى مختلف مناح الحياة المعيشية.
هبة علوش  
  0000-00-00 00:00:00   ايمت رح تصير هالتغييرات
من فترة طويلة في حديث عن تغييرات حكومية ايمت رح تصير هالتغييرات ونرتاح
جنان الحامد  
  0000-00-00 00:00:00   حلب
حلب بحاجه لبطل من أبطال جيشنا العربي السوري يخلصها من الارهاب
نواره عبدالله  
  0000-00-00 00:00:00   انشالله
انشالله يكون خبر التغييرات صحيح بلكي بيجي مين يريح المواطن ويحل المشاكل
مروان دالاتي  
  0000-00-00 00:00:00   صمت
لايمت رح يستمر صمت الحكومة السورية عن وضع حلب والمحاصرة اللي عم يعيشها المواطن الحلبي
خالد ياسين  
  0000-00-00 00:00:00   مشاكل اخرى
اثار قرار رفع مادة المازوت استياء عدد كبير من المواطنين والفعاليات الاقتصادية، حيث جاء القرار بعد قرارات مماثلة طالت البنزين الذي ارتفع سعره مؤخراً من 55 ليرة لليتر إلى 80 ليرة، ورفع سعر الغاز المنزلي من 550 إلى 1000 ليرة، معتبرين أن هذا القرار سيفاقم من تردي مستويات المعيشة، حيث تعتبر مادة المازوت أساسية في الزراعة والنقل والصناعة الأمر الذي سيرفع من أسعار الخدمات والسلع بشكل كبير و هذه مشكلة إضافية
علاء حيدان  
  0000-00-00 00:00:00   السؤال برسم حكومة لدكتور وائل الحلقي
لايمت رح نبقى عم نتحمل هالوضع من دون ماحدا يحل مشاكلنا...السؤال برسم حكومة لدكتور وائل الحلقي الذي يشكر المواطن السوري على صموده
فاتن احمد  
  0000-00-00 00:00:00   انتظار
هناك شائعة تقول بأن المكاتب التنفيذية تقوم من خلال لجنة التسعير بتحديد أجور النقل الجديدة بعد ضرب نسبة غلاء المادة (الوقود) بنسبة تكلفة عمل الآلية على أن يكون ذلك بناء على النسب المحددة من وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك.
سعاد كاسوح  
  0000-00-00 00:00:00   حجة وزارة النقل موجودة
طبعا حجة وزارة النقل موجودة بسبب الوضاع الأمنية لا يمكننا مراقبة جميع السائقين والعدادات
صفاء يونس  
  0000-00-00 00:00:00   يمل
كل مرة يصدر فيها قرار بزيادة سعر أي مادة يترك من بعدها فترة للمتحكمين في السوق حتى يفرضوا شروطهم وقواعدهم على المواطن السوري الذي أصبح كالمسمار يتلقى الضربات على رأسه بالقرارات المتوالية التي تنبئه كل يوم بأن تكلفة معيشته ارتفعت إلى حدود لم يعد يقدر على احتمالها.
حسام طراف  
  0000-00-00 00:00:00   الله يكون بعونا
الله يكون بعون المواطن السوري ويصبره على هالوضع السيء كتيييير
وسيم يوسف  
  0000-00-00 00:00:00   حكومتنا العزيزة
حكومتنا العزيزة عم تعمل ريجيم للمواطن لأن ما فيه عم ياكل منيح ما معوا مصاري يشتري أكل...وبالإضافة للريجيم رح تجبروا على ممارسة رياضة المشي أو الركض...حكومة قلبها ع الشعب
مرام اسماعيل  
  0000-00-00 00:00:00   شو الحل
التكسي من شارع لشارع بكون الواحد مضطر يوصل بسرعه ما عم ترضى أقل من 100 ليرة وبعدين مع هالحاله
غسان عيسى  
  0000-00-00 00:00:00   وزارة النقل
وين وزارة النقل من موضوع التسعرة والعدادات...أهم شي نرفع سعر البنزين وبعدين عمروا المواطن ما يرتاح
كريم عمران  
  0000-00-00 00:00:00   المواطن يعطي الحلول
أصبح المواطن هو اللي بيعطي الحكومة الحلول بدا ما يكون العكس!!!وياريتت تسمع لهالحلول
سمير رضا  
  0000-00-00 00:00:00   تم الاستغناء عن التكسي
تم الاستغناء عن التكسي وقريبا الاستغناء عن السرفيس وممارسة رياضة الركض
رانيا صقر  
  0000-00-00 00:00:00   حل يسمعونا
ياريت الحكومة السورية تسمع صوت المواطن والله المواطن تعب غلاء بالأسعار بكل شي
عادل موسى  
  0000-00-00 00:00:00   ما حدا عم يرحم حدا
كل الناس صارت عم تستغل وما حدا عم يرحم حدا
زينه صباغ  
  0000-00-00 00:00:00   انباء عن تغييرات اقتصادية كبيرة
انباء قوية عن قرب تعيين الدكتورة ديالا الحاج عارف التي كانت تحضر اجتماعات اللجنة الاقتصادية بمنصب محافظ مصرف سوريا المركزي و تغيير النائب الاقتصادي و وزير الاقتصاد و حتى رئيس الحكومة .. و لن نقول ان من ذهب سيء بل سنجيب كما اجاب السيد الرئيس صحيفة اجنبية عند سؤاله عند تغيير حكومي بأننا لا نقول ان من ذهب سيء بل له نظرة و التجديد يجلب اناس لهم افكار جديدة .. و الجديد ربما له حماسة للعمل و بالمناسبة التجديد الصفحات الوطنية تتحدث عن تعيين العميد المغوار عصام زهر الدين قائد لمحافظة حلب اكبر المحافظات السورية و سيادة العميد أهل لهذا المنصب و للتحديات التي ستواجهه
هام  
  0000-00-00 00:00:00   الحكومة السورية
الحكومة السورية بدها تشجع المواطنين على رياضة المشي
راشد محمد  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz